بوابة إقليم أزيلال - ابزو : جمعية صقور تامدة تنظم "دوري المستقبل" الوطني في كرة القدم بمشاركة فرق وطنية وازنة

الرئيسية | الأخبار الرياضية | ابزو : جمعية صقور تامدة تنظم "دوري المستقبل" الوطني في كرة القدم بمشاركة فرق وطنية وازنة

ابزو : جمعية صقور تامدة تنظم "دوري المستقبل" الوطني في كرة القدم بمشاركة فرق وطنية وازنة

ابزو : جمعية صقور تامدة تنظم "دوري المستقبل" الوطني في كرة القدم بمشاركة فرق وطنية وازنة

رغم ضعف البنية التحية وقلة الإمكانات وضغط الوقت، استطاعت جمعية "صقور تامدة " بأعضاء مكتبها الشباب وبمنخرطيها والمتعاطفين معها، وبالتفاف شركائها: (الجماعة الترابية لابزو، وعصبة تادلة أزيلال لكرة القدم، وثانوية تيفاريتي التأهيلية بجمعيتها الرياضية)،  حول مشروعها الرياضي والتربوي الرائد والهادف، أن تكسب بامتياز رهان تنظيم الدورة الأولى من الدوري الوطني في كرة القدم، دوري المستقبل، الخاص بالفئات الصغرى؛ (مواليد 2005، و2006).

جرت فعاليات الدوري يوم الأحد 02 مارس 2017 على ملعب باحي الذي، بالمناسبة، يحتاج إلى تأهيل حقيقي وعاجل على مستوى التعشيب، والملحقات الضرورية، كالمستودعات والمرافق الصحية والربط بشبكة الماء...

وامتدت هذه الفعاليات من العاشرة صباحا إلى حوالي السادسة بعد الزوال، دون احتساب فترة الغذاء، ومر في جو بهيج سادته الفرجة والحميمية والروح الرياضية العالية.

عرف الدوري مشاركة اثنى عشر (12) فريقا من مناطق مختلفة من المغرب، بعضها ينتمي إلى مدارس كروية مغربية عريقة. ورغم كثرة المشاركين وضغط الوقت، فقد استطاع المنظمون بحسن تدبيرهم للزمن والفضاء المخصصين لهذه التظاهرة الوطنية الرائدة، أن يضمنوا لها النجاح، إذ عمدوا إلى توزيع الفرق على ملعبين، وحددوا وقت كل مقابلة في اثنتي عشرة دقيقة (12د)، ليمر الدوري من جميع مراحله في شكل سلس ومنظم، فشهد الإقصائيات التمهيدية، والإقصائيات المباشرة، وصولا إلى مباراة الترتيب والمباراة النهائية، ساعدهم في ذلك التعاون البناء لأطرعصبة تادلة أزيلال، وخاصة طاقم التحكيم، بإشراف الحكم الدولي والمؤطر الوطني السيد محمد أوبرو.

الدورة الأولى من دوري المستقبل حملت شعارا لها: "الرياضة قاطرة التنمية المستدامة"، وحضرها شخصيات رياضية وطنية، وكثير من آباء وأولياء اللاعبين المشاركين. كما حضرها رئيس جماعة ابزو والنائب البرلماني عن دائرة ابزو؛ السيد مولود بركايو، ومستشارون جماعيون، وممثلون عن الجمعيات المحلية، وجمهور محترم من المشجعين.

 

استُهلت الدورة بالأداء الجماعي والحماسي للنشيد الوطني، تلته كلمة رئيس جماعة ابزو السيد مولود بركايو، فكلمة السيد مولاي هاشم الغرف، اللاعب الدولي السابق، وممثل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم عن عصبة تادلة أزيلال، فكلمة السيد شمس الدين الداسوقي، رئيس جمعية صقور تامدة، وكلمة السيد زكرياء ازراري، المدير الفني للدورة. وكل المتدخلون رحبوا بالمبادرة، وبكل المشاركين والضيوف، وثمنوا الجهد الكبير لكل الشركاء، سواء على مستوى الدعم أو التنظيم، وشكروا الفرق المشاركة بلاعبيها ومؤطريها، على تحملها عناء التنقل للمسهامة في إنجاح هذه التظاهرة الرياضية، كما شكروا الآباء الذين رافقوا أبناءهم دعما وتشجيعا لهم وللتظاهرة. لتنطلق بعد ذلك المباريات الكروية في أجواء تنافسية وحماسية، وفي تنظيم محكم وروح رياضية عالية بمشاركة الفرق التالية:

ــ أكاديمية محمد السادس بمدينة مكناس.

ــ الفتح الرياضي الرباطي.

ــ المغرب الرياضي الفاسي.

ــ شباب قصبة تادلة.

ــ حسنية أكادير.

ــ شباب أطلس خنيفرة.

ــ سريع واد زم.

ــ مدرسة عبده نزار بمدينة مراكش.

ــ فريق واد الجواهر من فاس.

ــ مدرسة السوسيو بمدينة الفقيه بنصالح.

ــ جمعية صقور تامدة، فريق أ.

ــ جمعية صقور تامدة، فريق ب.

 

وبعد أن اجتازت الفرق المشاركة كل مراحل الدوري، تم تتويج الفرق المحتلة للمراتب الأربعة الأولى، وهي:

ــ بطل الدورة: فريق أكاديمية محمد السادس من مدينة مكناس.

ــ وصيف البطل: فريق المغرب الفاسي.

ــ المرتبة الثالثة: شباب قصبة تادلة.

ــ المرتبة الرابعة: حسنية أكادير.

هذا، ونسجل بتقدير كبير، الحضور الداعم والمحفز للشخصيات الرياضية الذين حضروا الدورة الأولى من دوري المستقبل، وهم:

ــ ليلى اليوسفي: المدربة الوطنية للمنتخب الوطني النسوي لأقل من 18 سنة، ومحاضرة في الفيفا.

ــ الحكم الدولي والمؤطر الوطني، السيد محمد أوبرو.

ــ اللاعب الدولي السابق في صفوف المنتخب الوطني، والمدير التقني الحالي لعصبة تادلة أزيلال، السيد مولاي هاشم الغرف.

ــ حسن الطالب، المعد البدني لشباب أطلس خنيفرة.

ــ محمد سقري، المدير التقني لمدرسة السوسيو بمدينة الفقيه بنصالح، وعضو فيدرالية الآباء بالمغرب.

ــ السيد الحدومي، لاعب دولي سابق، والمدير التقني لمدرسة سريع واد زم.

ــ العداء المغربي المحترف بفرنسا: عبد الرزاق البدوي.

ــ عبد الصمد مرشد، رئيس جمعية نجم أزيلال للعدو الريفي. 

كما وجب التنويه بالتعاون المثمر للجمعية الرياضية لثانوية تيفاريتي التأهيلية، في شخص الأستاذ عماد شقوري والأستاذ زكرياء ازراري، وكذا لجمعية آفاق ابزو في شخص الأستاذين: محمد أكنان ومصطفى بوزيان.

هنيئا لجمعية صقور تامدة هذا النجاح المبهر، خاصة إذا استحضرنا الإكراهات الكثيرة، وهنيئا لبلدة ابزو بهذا الدوري الذي نرجو له النجاح والاستمرارية، ليكون رافعة رياضية وتنموية حقيقية.

مراسلة: عبد اللطيف الهدار.نأنأ

عدد القراء : 1043 | قراء اليوم : 16

مجموع المشاهدات: 1043 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
Powered by Vivvo CMS v4.7