بوابة إقليم أزيلال - انتفاضة نقابية من أزيلال بقطاع الجماعات المحلية

الرئيسية | أخبار الجمعيات | انتفاضة نقابية من أزيلال بقطاع الجماعات المحلية

انتفاضة نقابية من أزيلال بقطاع الجماعات المحلية

انتفاضة نقابية من أزيلال بقطاع الجماعات المحلية

عبد الرحمان ــ باتو

عقدت المكاتب الاقليمية لأزيلال خريبكة وخـنيـفـرة يوم السبت 11 مارس 2017 اجتماعا موسعا بموقع شلالات اوزود بإقليم ازيلال، تطرقت فيه الى الاستياء العام من وضعية الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل ، وناقشت خلاله الانزلاقات الخطيرة التي تعاني منها الجامعة الوطنية على مستوى التنظيم، من خلال فرض أسلوب الإقصاء والتعيين والتقطيع والتأثيث على المقاس في تكوين الأجهزة، سواء على المستوى الوطني الجهوي او الإقليمي، والذي أصبح سرطانا ينخر جسم الجامعة.

إن التيار الانقلابي البيروقراطي المسيطر على الجامعة الوطنية عمل كل ما في وسعه ، باستغلاله كل الموارد البشرية والمادية المتاحة له ابان عملية توحيد الجامعة وخلال المؤتمر الوطني الخامس الاخير ، على السطو على جامعتنا الوطنية عبر الاستئثار بكل المهام الوطنية والجهوية والاقليمية وتقاسمها عبر صفقات سياسية مشبوهة وصلت حد الدوس على القانون الاساسي للجامعة الوطنية وتزويره بإضافة ولاية ثالثة، محاربا بكل هوادة المكاتب الاقليمية والمناضلين الذين احتجوا على هذه الممارسات الخارجة عن الاعراف النقابية والنضالية، ومقبرا لكل عملية تنظيمية ديمقراطية لا تناسب صفقاته وتوجهاته للتحكم اكثر بالجامعة وجعلها ذيلية للتعليمات الحزبية الضيقة .

إن ما وقع اثناء عملية توحيد الجامعة الوطنية خاصة خلال مؤتمرها الاخير من خروقات خطيرة تجلت في الهرولة للاستحواذ على المهام بكل السبل الدنيئة، وما وقع بجهة بني ملال خنيفرة من قتل للديمقراطية التي جسدها ما سمي بالمؤتمر الجهوي المفبرك للجامعة، الذي تم تأثيثه بشكل مفضوح ومكشوف للجميع ولم تراع فيه تمثيلية جل الأقاليم التابعة للجهة، يجسد المنحى الاستئصالي البيروقراطي الذي ادى الى تخريب واضعاف جامعتنا الوطنية

وبعد نقاش مستفيض خلص هذا اللقاء الى ما يلي

- خلق لجنة التنسيق والمتابعة على مستوى الأقاليم الثلاث بالجهة لتدبير الملفات المعروضة عليها. - التنديد بالانزلاقات الخطيرة والانهيار المستمر للجامعة بكل الجهات والاقاليم . - تعزيز وتسييد التدبير الديمقراطي للجامعة الوطنية من طرف مناضلاتها ومناضليها ورفع وصاية بعض العناصر المتآمرة عليها ، والتي تخربها بتعيين المسؤولين النقابيين بشكل فوقي عوض انتخابهم بشكل ديمقراطي داخل الأجهزة من طرف الشغيلة.

- إيقاف التضييق على المناضلات والمناضلين المنتقدين للممارسات المخربة للعمل النقابي واقصائهم ومحاربتهم لمجرد التعبير عن مواقفهم. - احترام استقلالية الجامعة الوطنية بعدم تسييس تدبيرها ومحاولة تذييلها خدمة لأجندات سياسوية ضيقة. - مطالبته جميع المناضلات والمناضلين الشرفاء بمختلف اجهزة جامعتنا الوطنية للتدخل الفوري لإيقاف نزيف البيروقراطية التي تنخر جسم الجامعة الوطنية .

- استنكاره لسياسة القمع والتعسف الذي تعرض له مناضلوا / ات الجامعة الوطنية بجماعة بولنوار باقليم خريبكة ورفضه الاقتطاع من اجورهم ايام الاعتصام. - يحيي عاليا المرأة المناضلة في عيدها الاممي . كما يدعو في الأخير عموم العمال والموظفين بالإدارات الترابية ( العمالات ، الدوائر ، الباشويات ، القيادات والمقاطعات ) والجماعات الترابية بالجهة إلى بناء أداتهم النقابية المكافحة والمناضلة بالانخراط في صفوف الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية ودعم نضالات الشغيلة الجماعية ، ونبذ جميع أشكال التفرقة والتقسيم التي عملت الأيادي الفاسدة الانتهازية والانقلابية على نشرها وتعميمها.

عاش الاتحاد المغربي للشغــل عاشت الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية المكتب الإقليمي بأزيلال - المكتب الاقليمي بخريبكة - المكتب الاقليمي بخنيفرة

عدد القراء : 1002 | قراء اليوم : 1

مجموع المشاهدات: 1002 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
Powered by Vivvo CMS v4.7