الرئيسية » أخبار الفساد » “زوج” يمارس ساديته على “زوجته” بطعنها بالسلاح الأبيض في مختلف أنحاء جسمها

“زوج” يمارس ساديته على “زوجته” بطعنها بالسلاح الأبيض في مختلف أنحاء جسمها

محمد كسوة
تعرضت خلال الاسبوع الماضي، شابة في بداية العشرينات من العمر،  تنحدر بدوار أيت اعزى البلان جماعة ودائرة أفورار  إقليم ازيلال لاعتداء وحشي شنيع وهمجي من طرف زوجها القاطن بسوق السبت اولاد النمة عمالة الفقيه بن صالح.
ولأسباب غير معروفة، قام  الزوج  ذات ليلة بالاعتداء على زوجته بطعنها بسكين المطبخ إلى أن تكسر حسب إفادتها، وقام باستبداله بسكين كبير، حيث طعنها بشكل سادي في كل أنحاء جسمها دون أن تأخذه ذرة من الشفقة والرأفة والرحمة الإنسانية.
وحسب تصريح الضحية، فإن زوجها ظل يعنفها مستعملا كل الأساليب الوحشية لثلاث ساعات ونيف إلى  ان كلت يداه وأصابه العياء، ولم تشفع لها كل صرخاتها بتدخل أي أحد من الساكنة لينقذها، رغم وجود الساكنة بالجوار. مسترسلة ان التعذيب طال كل أنحاء جسمها، الرأس واليدين والرجلين والظهر والعنق، والبطن، والثدي، وحتى جهازها التناسلي لم يسلم من الطعن بالسكين ولا يزال بدون خياطة  الى حد الان.
 وتضيف الضحية أنها ظلت  لثلاث ايام بعد ذلك تنزف وتصارع الموت دون منقذ، فيما الجاني كان يخرج ويقفل عليها الباب، الى أن تحينت الفرصة المناسبة للفرار بما بقي من جلدها، وحملت ابنتها وخرجت للطريق الرابطة بين سوق السبت وجماعة سيدي حمادي مهرولة،  وهي تنزف دما في صورة مخيفة مما جعل الكل يتحاشا الوقوف لها رغم استعطافها للكثير من أصحاب السيارات، إلى أن تمكنت سيارة من نقلها إلى محيط تراب سكناها، فسقطت أرضا،  وتم الاتصال بسيارة إسعاف الوقاية المدنية لأفورار، التي حل عناصرها بعين المكان فنقلوها مشكورين إلى المركز الصحي بأفورار ومن تم إلى مستعجلات بني ملال، حيث خضعت لعملية نظافة وخيط الجروح.
وبعد ذيوع الخبر ووصوله إلى رجال الدرك الملكي، تم اعتقال المتهم وهو الان يواجه التهم الموجهة إليه بجنايات بني ملال،
السيدة لا تزال تعاني من أثر العنف النفسي والجسدي، تطالب من المحسنين المساعدة لتجاوز الأزمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*