الرئيسية » الأخبار الرياضية » إسدال الستار على دوري تاونزة لكرة القدم احتفالا بعيد العرش المجيد
SONY DSC

إسدال الستار على دوري تاونزة لكرة القدم احتفالا بعيد العرش المجيد

محمد كسوة

احتفالا بالذكرى الثانية والعشرين لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس، حفظه الله ونصره على عرش أسلافه المنعمين، أسدل الستار على دوري تاونزة لكرة القدم إقليم أزيلال مساء أمس السبت 31 يوليوز 2021 ،  والمنظم من طرف جمعية تاونزة للتنمية الرياضية وجمعية تمازيرت إينو للتنمية والبيئة والرياضة، وذلك بحضور رئيس جماعة تاونزة السيد محمد أوشيخ وأعضاء من المجلس الجماعي ومدراء مؤسسات تعليمية وفعاليات من المجتمع المدني وأعوان السلطة وجمهور عريض من محبي الكرة المستديرة.

وقبل انطلاق المقابلة النهائية لهذا الدوري، تم الوقوف لترديد النشيد الوطني، أعقبها كلمة بالمناسبة للجنة التنظيمية، ألقاها بالنيابة رئيس اللجنة المنظمة الأستاذ محند أيت بن أحمد، شكر من خلالها كل من حضر أطوار المباراة النهائية لدوري تاونزة لكرة القدم الذي نظم جمعية بمناسبة ذكرى عيد العرش المجيد وعيد الأضحى المبارك.

وعبر أيت بن أحمد عن افتخاره بالخدمات الجليلة التي قدمها جميع أفراد اللجنة المنظمة كل واحد باسمه، شاكرا إياهم على ما بذلوه من جهد في سبيل إنجاح هذه التظاهرة الرياضية المتميزة، والتي تهدف إلى الرقي بالرياضة في منطقة تاونزة، كما تقدم بالشكر الجزيل للحكام الذين أداروا كل المباريات وكذا الجمهور المتتبع لكل المقابلات الذي أبان عن نضجه وانضباطه وتقديم الدعم والتشجيع في كل مقابلة، وكذا المساهمين من بعيد أو قريب على تعاونهم ودعمهم لعمل اللجنة المنظمة.

وأكد رئيس اللجنة المنظمة في ذات الكلمة الافتتاحية أن هذا الدوري كان ورشا كبيرا لتكوين المنظمين واكتساب التجربة والخبرة والنأي بالشباب عن كل ما هو سلبي إلى ما هو إيجابي ومفيد، لأن المنطقة في حاجة إلى شباب إيجابي يبني ولا يهدم، يجمع ولا يفرق، يمضي قدما ولا يلتفت في مسيرة الجد والعطاء.

وقد جمعت المقابلة النهائية بين فريق أيت إعزم وشباب المصلي والتي مرت في أجواء جيدة سادت فيها والروح الرياضية العالية بين لاعبي الفريقين، حيث انتهى الوقت القانوني من عمر المباراة الذي عرف تشويقا من خلال مجموعة من محاولات للتسجيل من الفريقين بالتعادل السلبي (0ـ0)، ليلجأ الفريقين إلى الضربات الترجيحية التي رجحت كفت فريق أيت إعزم على فريق شباب المصلي ليتوج بذلك بطلا لهذا الدوري بحصة (5 ـ 3) بعد صد حارس مرمى أيت إعزم لضربتي جزاء.

وقد عرف الدوري مشاركة 12 فريقا ينتمون لمختلف الدواوير المنتمية لجماعة تاونزة ، قدمت خلاله عروض جيدةً استحسنها الجمهور الشغوف لمثل هذه المبادرات والذي تابع مختلف أطوار منافسات الدوري، وعلى وجه الخصوص المقابلة النهائية التي عرفت حضورا جماهيريا كبيرا ، مما يبين تعطش الساكنة لمثل هذه التظاهرات الرياضية التي تعتبر متنفسا للجميع لاعبين وجمهور.

وأبرز هذا الدوري أن هناك طاقات جيدة في كرة القدم  بالمنطقة تحتاج إلى صقلها وفتح الآفاق الرحبة أمام أصحابها للتدرج في مراقي كرة القدم، كما سهرت اللجنة المنظمة على أن يمر الدوري في أجواء من الاحترام المتبادل والروح الرياضية العالية، حيث أثبت مثل هذه الدوريات أن الشباب في أمس الحاجة إلى مبادرات كهذه لاستيعاب المواهب الرياضية وتوجيهها الوجهة الصواب، عوض تركها تنساق وراء الانحرافات.

وفي تصريح خص به اللاعب رقم 10 من فريق أيت اعزم حسن بنعمي موقع “أزيلال أون لاين” نوه من خلاله بالتنظيم الجيد وبالمستوى الكبير الذي أبان عنه الشباب المشارك في هذا الدوري خاصة لاعبي الفريق الخصم شباب المصلي الذين أبلوا البلاء الحسن في رقعة الميدان، مؤكدا أن الحظ ساعدهم في الركلات الترجيحية فكانت النصر حليفهم، ومن جهته شكر عميد فريق شباب المصلي اللجنة المنظمة وهنأ الفريق الفائز بهذا التتويج آملا أن تتكرر مثل هذه التظاهرات الرياضية بالمنطقة.

وفي ختام هذا العرس الرياضي ، تم توزيع الجوائز والهدايا على الفرق واللاعبين المتوجين وكذلك شهادات تقديرية على عدد من المساهمين في إنجاح هذه التظاهرة الرياضية الفريدة.

 

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*