الرئيسية » قضايا التعليم » ثانوية سد بين الويدان بأفورار تحتفي بصاحبة أعلى معدل بالبكالوريا التلميذة دنيا شرقاوي 
SONY DSC

ثانوية سد بين الويدان بأفورار تحتفي بصاحبة أعلى معدل بالبكالوريا التلميذة دنيا شرقاوي 

محمد كسوة
في إطار التشجيع على التميز، قامت ثانوية سد بين الويدان التأهيلية بأفورار إقليم أزيلال بحفل بهيج احتفاء بالتلميذة دنيا الشرقاوي الحاصلة على أعلى معدل في الامتحانات الوطنية للبكالوريا برسم موسم 2020/2021 شعبة التدبير المحاسباتي 18.75، بحضور رئيس المؤسسة والحارس العام للخارجية وبعض الأطر التربوية والإدارية وزملاء التلميذة الناجحون وأفراد أسرة المحتفى بها.

وفي كلمة له بالمناسبة هنأ الأستاذ محمد النسيمي التلميذة الشرقاوي على هذا الانجاز الذي رفع رأس المؤسسة عاليا وهنأ كذلك جميع التلاميذ والتلميذات الناجحين، وتمنى حظا موفقا للمستدركين.
واضاف النسيمي ان هذا التتويج يعتبر ثمرة جد واجتهاد ساهم فيه جميع المتدخلون في الشأن التعليمي من أطر تربوية وإدارية وتلاميذ وآباء وأمهات، داعيا إلى مزيد من العمل في السنوات المقبلة من أجل الحفاظ على هذه النتائج الإيجابية التي دأبت المؤسسة على تحقيقها منذ إنشائها.
وفي ذات السياق، هنأ الأستاذ محمد كسوة في كلمة بإسم الاطر التربوية بالمؤسسة جميع الناجحات والناجحين وعلى رأسهم التلميذة دنيا شرقاوي، مؤكدا أن هذا الاحتفال هو احتفاء بجميع الناجحين والناجحات الذين رفعوا رأس المؤسسة، داعيا إلى مزيد من الجهد والمثابرة، لأن الحصول على البكالوريا ليس نهاية المشوار الدراسي، بل هو بداية المشوار نحو آفاق واعدة. 
ومن جهتها شكرت التلميذة الشرقاوي جميع من له الفضل في تحقيق هذا الانجاز الرائع، وعلى رأسهم أساتذنها والأطر الإدارية ووالديها، هؤلاء جميعا كانوا خير سند وداعم لها في مسارها الدراسي، الذي توجته بالحصول على شهادة البكالوريا بمعدل مشرف جدا وهو 18، ودعت جميع التلاميذ المستدركين إلى بدل مزيد من الجهد والتركيز في ما تبقى من الزمن الفاصل عن الامتحانات، متمنية لهم النجاح.
وفي مبادرة جميلة استحسنها الجميع قام السيد عبد العزيز ازدور صاحب مخبزة وحلويات بأفورار بتقديم قالب كبير من الحلوى على شرف التلميذة دنيا شرقاوي وجميع الناجحين، تشجيعا لهم على مزيد من العطاء والمثابرة، وحسب دوافع هذه المبادرة، قال أزدور: “أنه كان تلميذا بهذه المؤسسة الجميلة، ولرد شيء من الجميل لها، ارتايت أن أقدم هذه الهدية المتواضعة لتلاميذ المؤسسة الناجحين، بحكم ميدان عملي، متمنيا التوفيق والنجاح لجميع التلاميذ في ما تبقى من مسارهم الدراسي، والصحة والهناء لجميع الأطر الإدارية والتربوية بالمؤسسة”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*