الرئيسية » أخبار جهوية » والي جهة بني ملال خنيفرة يترأس اجتماع المجلس الإداري للمركز الجهوي للاستثمار

والي جهة بني ملال خنيفرة يترأس اجتماع المجلس الإداري للمركز الجهوي للاستثمار

محمد كسوة

ترأس والي جهة بني ملال–خنيفرة السيد الخطيب لهبيل، مساء يوم الثلاثاء 30 مارس2021، عبر تقنية التناظر عن بعد، اجتماع المجلس الإداري للمركز الجهوي للاستثمار، وذلك تفعيلا للمادة 13 من القانون رقم 47.18 المتعلق بإصلاح المراكز الجهوية للاستثمار، وإحداث اللجان الجهوية الموحدة للاستثمار.

وخلال هذا الاجتماع الذي خصص لتدارس حصيلة منجزات المركز الجهوي للاستثمار برسم سنة 2020، أوضح والي الجهة أنه على الرغم من الظرفية الاستثنائية الصحية الصعبة التي ميزت سنة 2020، فإن المركز الجهوي الاستثمار بذل المجهودات اللازمة لتنفيذ وتفعيل مقتضيات القانون الجديد المتعلق بإصلاح المراكز الجهوية للاستثمار؛ إذ أن إحداث اللجنة الجهوية الموحدة للاستثمار (CRUI)،مكن من ضمان معالجة 246مشروعًااستثماريًا،حيث تمت الموافقة على 133 ملفًا بقيمة إجمالية تناهز 10ملاييردرهم، والتي من المتوقع أن تمكن من خلق حوالي 5700 فرصة عمل مباشرة قارة.

ولضمان تفعيل حقيقي لهذه المؤشرات الايجابية، دعا والي الجهة إلى ضرورة تتبع مختلف مراحل انجاز المشاريع التي تمت الموافقة عليها، وذلك للإحاطة بكل الجوانب المتعلقة بالإكراهات التي تحد من الإنجاز الفعلي لهذه المشاريع، واتخاذ جميع التدابير اللازمة لتجاوزها.

كما دعا إلى الحرص على وضع كل الآليات الكفيلة بالتحفيز الاقتصادي وتنمية العرض الترابي الجهوي المتعلق بالاستثمار، مشددا على التسريع بإعداد كل الاستراتيجيات المتعلقة بمختلف القطاعات المحركة لاقتصاد الجهة، والتي سيمكن إبراز أهميتها ومؤهلاتها من تعزيز جاذبية الجهة وتنافسيتها مع باقي جهات المملكة. 

وعلى مستوى خلق ومواكبة المقاولة، أكد خطيب الهبيل على ضرورة بذل المزيد من الجهود لجعل المركز الجهوي للاستثمار قطب جذب لإحداث المقاولات على صعيد الجهة، داعيا الى مضاعفة الجهود لمواكبة المقاولات المتوسطة والصغيرة والصغيرة جدا بهذه الجهة ، خاصة من خلال تقديم الاستشارة والمساعدة الضرورية لهذه المقاولات قصد تمكينها من تجاوز الصعوبات التي قد تعترضها.

من جهته، قدم مدير المركز الجهوي للاستثمار عرضا تضمن حصيلة إنجازات المركز برسم سنة 2020، والذي أبرز من خلاله أهم المؤشرات المرتبطة بالمشاريع الاستثمارية وخلق ومواكبة المقاولات، كما استعرض برنامج العمل برسم سنة 2021، والذي يعطي أولوية الى مواكبة المقاولات الصغيرة والصغيرة جدا، ورقمنة جميع المساطر المتعلقة بالاستثمار، وكذا تتبع المشاريع التي تمت الموافقة عليها من طرف اللجنة الجهوية الموحدة للاستثمار، بالإضافة إلى تنمية العرض والتحفيز الترابي.

وخلال هذا الاجتماع الذي انعقد بحضور كافة أعضاء المجلس الإداري للمركز الجهوي للاستثمار، تم اعتماد عدة قرارات همت بالخصوص المصادقة على محضر اجتماع المجلس الإداري السابق المنعقد بتاريخ 28 أكتوبر 2020، و رفع التحفظات المتعلقة باقتناء بقع أرضية بالقطب الفلاحي لبني ملال لإحداث حاضنة (Incubateur)  للمقاولات الناشئة والمبتكرة (Start-up).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*