Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » اخبارمحلية » عامل أزيلال يتفقد مستشفى القرب بدمنات ويشدد على ضرورة احترام مقتضيات الطوارئ الصحية لجعل الإقليم نموذجا خاليا من كورونا

عامل أزيلال يتفقد مستشفى القرب بدمنات ويشدد على ضرورة احترام مقتضيات الطوارئ الصحية لجعل الإقليم نموذجا خاليا من كورونا

محمد كسوة

في إطار تتبع الإجراءات الاحترازية المتخذة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، قام عامل إقليم أزيلال  محمد عطفاوي، صباح أمس الاثنين 23 مارس الجاري،بزيارة تفقدية للمركب التجاري للقرب بمدينة أزيلال ، لمراقبة الأسعار والوقوف على توفر الخضر بالكمية الكافية، ومدى احترام الإجراءات الاحترازية و الوقائية المتخذة للحد من تفشي هذا الوباء.

وفي مساء نفس اليوم قام عامل الإقليم بزيارة تفقدية لمستشفى القرب ومستشفى وسط دمنات، وذلك للاطلاع عن قرب عن التدابير الاحتياطية المتخذة على مستوى هذه المؤسسات الصحية خاصة فيما يتعلق بتقديم الإسعافات الضرورية للحالات الوافدة عليها والتصدي لأية إصابة محتملة بالفيروس.

وتجدر الإشارة إلى أن عامل إقليم أزيلال قام بجولات ميدانية بمختلف الجماعات الترابية التابعة له، من أجل السهر على تنفيذ  مختلف الإجراءات والتدابير الاحترازية للوقاية من هذه الجائحة العالمية، سواء فيما يتعلق بالتعقيم أو تطبيق حالة الطوارئ الصحية، حيث أعطى تعليماته الصارمة لرجال السلطة أعطى تعليماته الصارمة لفرض إجراءات حالة الطوارئ الصحية وتقييد الحركة، كوسيلة لا محيد عنها لإبقاء فيروس كورونا تحت السيطرة ،بالإضافة إلى تشديده على مراقبة الأسعار واحترام الإجراءات الاحترازية والوقائية في المراكز التجارية وتوفير المؤونة .

وأكد عامل إقليم أزيلال، خلال الزيارة التفقدية لمستشفى القرب بمدينة دمنات، أن الحزم واحترام القانون وتفاعل الجميع، سيجعل من إقليم أزيلال أنموذجا خاليا من كوفيد 19.

ومن خلال مواكبتنا للأحداث، فقد شهدت مختلف حواضر وقرى إقليم أزيلال تعبئة شاملة للسلطات المحلية و والدرك الملكي والأمن الوطني والقوات المساعدة وأعوان السلطة وفعاليات من المجتمع المدني لتفعيل الإجراءات الاحترازية المتخذة على الصعيد الوطني للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد. والتي تعاملت بما تقتضيه المرحلة من حزم وصرامة لفرض حالة الطوارئ الصحية بكل ربوع الإقليم حماية للوطن والمواطن .

وتجدر الإشارة أنه ولحدود هذه الساعة لم تسجل أية حالة للإصابة بفيروس كورونا بإقليم أزيلال مما يفرض على الجميع التعاون من أجل تطبيق مقتضيات حالة الطوارئ الصحية وملازمة المنزل إلا للضرورة القصوى لنجعل من إقليم أزيلال نموذجا في خاليا من هذا الوباء الفتاك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*