Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » أخبار جهوية » بني ملال والي جهة بني ملال خنيفرة يشرف على انطلاق قافلة الإبداع لتشجيع حاملي المشاريع الذاتية
SONY DSC

بني ملال والي جهة بني ملال خنيفرة يشرف على انطلاق قافلة الإبداع لتشجيع حاملي المشاريع الذاتية

محمد كسوة

 

أشرف والي جهة بني ملال خنيفرة وعامل إقليم بني ملال السيد الخطيب لهبيل مساء يوم الاثنين 24 فبراير 2020 على إعطاء انطلاقة قافلة “الإبداع” التي تهدف إلى تشجيع أفضل المبادرات والمشاريع الذاتية ومواكبة الطاقات الشابة التي تحمل أفكارا وتتوفر على مؤهلات قادرة على الإسهام في تنمية العالم القروي في مجالات تهم الفلاحة والبيئة والتكنولوجيا والجانب الاجتماعي.

وستقوم  قافلة الإبداع، التي أطلقتها مجموعة كوسومار بشراكة مع مؤسسة البحث والتنمية والابتكار في العلوم والهندسة، في إطار تنقيبها عن تلك الكفاءات، بزيارة جل مناطق تواجد مجموعة كوسومار لتمنح فرصة لجميع الشباب من أجل عرض أفكارهم أمام لجنة تحكيم متخصصة في مواكبة المشاريع والمساعدة على تحقيقها.

 

وبهذه المناسبة قدم السيد الحسناوي عبد الهادي مدير شركة “سوتا” في افتتاح هذا الحفل عرضا أكد من خلاله أن سلسلة الشمندر السكري تعد من أهم القطاعات المنتجة على صعيد جهة بني ملال خنيفرة، حيث تساهم بحوالي 26 % من الإنتاج الوطني من السكر، إلى جانب الدور الهام الذي يضطلع به القطاع في تنمية الاقتصاد المحلي والجهوي.

وأضاف الحسناوي أنه منذ أن تولت شركة كوسومار تدبير قطاع إنتاج السكر بجهة بني ملال خنيفرة وهي جاهدة في تحسين إنتاجية هذا القطاع الحيوي، حيث تمكنت من ضمان دخل قار لفائدة 8000 فلاح وعائلاتهم يقدر ب 650 مليون درهم كدخل فلاحي يوزع سنويا بجهة بني ملال خنيفرة واستثمار أزيد من 1,5 مليار درهم في المجالين الفلاحي والصناعي وخلق حوالي 3 ملايين يوم عمل.

وأكد مدير شركة “سوتا” أنه بتضافر جهود كافة الشركاء المحليين والوطنيين من وزارة الفلاحة والغرفة الجهوية للفلاحة والمكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي وجمعية منتجي الشمندر السكري تحت إشراف السلطات الولائية والعمالية تمكنت  شركة كوسومار من رفع إنتاج الشمندر السكري في الهكتار من 5 طن سنة 2005 إلى 11 طن حاليا على غرار الدول السباقة في هذا الميدان كفرنسا وألمانيا.

والتزاما منها في تنمية هذا القطاع، أشار الحسناوي إلى أن شركة كوسومار عملت على خلق ومواكبة ودعم أكثر من 60 مقاولة متخصصة في مجال المكننة وتوزيع مواد الإنتاج والتي تشغل بشكل دائم حوالي 500 منصب شغل وتححق رقم معاملات يتجاوز 30 مليون درهم سنويا.

وأوضح الحسناوي أنه تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية والتي تهدف إلى إطلاق دينامية جديدة تدعم المبادرة المقاولاتية وذلك لتعزيز الإدماج السوسيو اقتصادي للشباب خاصة في العالم القروي، تنظم شركة كوسومار بشراكة مع مؤسسة البحث والتنمية والابتكار في العلوم والهندسة من 24 إلى 26 فبراير الجاري قافلة الإبداع، والتي تهدف إلى اكتشاف ودعم أحسن المبادرات والابتكارات في الجهة.

وقال إنه من خلال هذه المبادرة سيتم مواكبة المواطنين حاملي المشاريع الذاتية والمبادرات المبتكرة عبر زيارتهم من طرف قافلة الإبداع حيث سيتم اختيار وتقييم ومكافأة أفضل المبادرات ومواكبة تحقيقها على أرض الواقع، لذلك فعلى الشباب المعنيين الانخراط في هذه المبادرة لتحويل طموحاتهم إلى واقع معاش.

ومن جهته قدم هشام مدرومي، مدير مؤسسة البحث والتنمية والابتكار في العلوم والهندسة عرضا مفصلا حول قافلة الإبداع وأهدافها وكيفية المشاركة فيها وعن برنامج القافلة بجهة بني ملال خنيفرة وباقي الجهات الأخرى.

ومن جانبها قدمت السيدة نورة توفيقي، مسؤولة التواصل بشركة “سوتا” عرضا أبرزت من خلاله أهم الأعمال الاجتماعية التي تقوم بها مجموعة كوسومار بالمنطقة، بالإضافة إلى توزيع الجوائز على الفلاحين الحاصلين على أحسن إنتاجية برسم الموسم الفلاحي 2018ـ2019.

وفي تصريح لموقع “أزيلال أونلاين” أشار حسن منير المدير العام المنتدب لمجموعة “كوسومار” إلى أن القافلة ستحط الرحال في الفترة من 19 فبراير إلى 19 مارس بعدد من الجماعات الحضرية والقروية لتكمل جولتها بمدينة مكناس بمناسبة تنظيم المعرض الدولي للفلاحة بمكناس يوم 16 أبريل المقبل، مضيفا أنه سيتم اختيار أفضل المبادرات وتقييمها ومكافأتها ، ثم مواكبتها من أجل تفعليها في شكل مشروع ريادة ذاتية.

ومن المقرر أن تشمل جولة قافلة الإبداع 11 قرية ومدينة مغربية، ويتعلق الأمر بسيدي بنور والفقيه بن صالح وبني ملال وأولاد عياد ومشرع بلقصيري والقصر الكبير والناظور وزايو وبركان ومكناس والحاجب، مذكرا بالالتزام الثابت لمجموعة كوسومار لدى جميع شركائها والمغاربة من أجل تشجيع ودعم أفضل مبادرات ريادة الأعمال في العالم القروي والفلاحي.

وعلى هذا الأساس ستحط القافلة رحالها بجماعات قروية مختلفة بالإضافة إلى جهة مكناس. ويمكن للأشخاص المعنيين الحصول على المعلومات بهذا الشأن بمكان تواجد القافلة وفق الجدول الزمني المبين أسفله أو عبر زيارة صفحة فيسبوك أو موقع الإنترنيت الخاص بمجموعة كوسومار أو عبر الاتصال بالرقم الأخضر 0800008961. كما سيتم اختيار وتقييم ثم مكافأة أفضل المبادرات قبل مواكبة المشاريع الذاتية من أجل تحقيقها.

وحددت المجموعة برنامجا للقافلة على الشكل التالي:

ـ سيدي بنور: من 19 إلى 21 فبراير 2020- بشارع الأمير مولاي رشيد

ـ الفقية بن صالح: من 24 إلى 26 فبراير – بساحة المركب الثقافي، شارع الحسن الثاني

ـ بني ملال: من 24 إلى 26 فبراير- بشارع 20 غشت

ـ مشرع بلقصيري: من 02 إلى 04 مارس 2020- بساحة البلدية، شارع المسيرة الخضراء

ـ الناضور: من 09 إلى 12 مارس 2020 – بساحة أمغالا (أمام مارتشيكا ميد)

ـ بركان: من 09 إلى 12 مارس 2020 – بحدائق بركان

ـ مكناس: من 16 إلى 19 مارس 2020 – بالساحة الإدارية (أمام محكمة الاستئناف)

ـ الحاجب: من 16 إلى 19 مارس 2020- بساحة الحجباوي.

وفضلا عن المدن الرئيسية تم تخصيص نقط تواجد ثانوية :

ـ أولاد عياد: من 24 إلى 26 فبراير 2020 بوسط المدينة

ـ القصر الكبير: من 02 إلى 04 مارس 2020 بوسط المدينة

ـ زايو: من 09 إلى 12 مارس 2020 بوسط المدينة.

وتجدر الإشارة إلى أنه منذ نشأتها سنة 1929، تلتزم مجموعة كوسومار، الفاعل المرجعي في قطاع إنتاج السكر بالمغرب، من أجل سلسلة سكرية مغربية عالية الأداء ومستدامة. وبتواجدها بخمس مناطق فلاحية، يتجسد دور كوسومار كنموذج للتجميع والمعترف به من طرف منظمة التغذية والزراعة “فاو” في مساهمتها يوميا في التنمية السوسيواقتصادية لهذه المناطق. ويمثل تشجيع خلق المقاولات الذاتية أحد أهم محاور التزامها.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*