Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » مظالم الناس » لحكرة وسياسة الكيل بمكيالين تخرج صغار الفلاحين بأفورار للاحتجاج.. فيديو

لحكرة وسياسة الكيل بمكيالين تخرج صغار الفلاحين بأفورار للاحتجاج.. فيديو

محمد كسوة

عبر مجموعة من الفلاحين بالدائرة السقوبة لأفورار عن تدمرهم وغضبهم صباح اليوم الخميس 2 يناير 2020، من خلال تنفيذ وقفتين احتجاجيتين للمطالبة بالاستفادة من حقهم في مياه الري، الأولى كانت أمام مقر دائرة أفورار والثانية داخل بناية المركز الجهوي للاستثمار الفلاحي بأفورار.

وطالب المحتجون بتمكينهم الآن من مياه السقي نظرا لتضرر مزروعاتهم بفعل التأخر في التساقطات المطرية وعدم استفادتهم من مياه السقي لأكثر من شهر ونصف، مما يهدد مزروعاتهم بالتلف.

واستغرب المحتجون من جواب المسؤول الأول عن المركز الجهوي للاستثمار الفلاحي الذي أكد لهم أنه لايمكن في الوقت الراهن تمكين الفلاحين المحتجين من حصتهم في مياه السقي، لكون الأمر يتعلق بالدورة المائية واحترام حصة المنطقة من مياه السقي المحددة في 30 في المائة من مجموع الحصص مياه الري، إضافة إلى أن عدد الفلاحين الذين طلبوا الاستفادة من مياه الري لا يصل إلى العدد الكافي الذي يخول للمركز توزيع حصص مياه السقي على الفلاحين.

وتساءل المحتجون كيف أن القناة المائية التي تمر غير بعيد من حقولهم مليئة بالمياه المتجهة إلى ضيعات الوزراء والفلاحين الكبار بقلعة السراغنة، في حين أن مزروعاتهم معرضة للتلف، وهو ما اعتبروه سياسة الكيل بمكيالين، حيث عبر عنها أحدهم ” السد حدانا والماء ما جانا”.

وبالفعل أكد المسؤول الأول أن المياه الموجهة إلى حقول وضيعات قلعة السراغنة تدخل ضمن الكوطا المخصصة لهم، وأنهم لم يستفيدوا من حصتهم منذ نونبر الماضي، كما أن تأخر التساقطات المطرية سبب في انخفاض نسبة الماء بسد بين الويدان، حيث وصلت إلى 37 في المائة، مما يفرض عليهم أخذ التدابير والاحتياطات اللازمة.

ويبقى الحل في ظل هذه الأزمة في نظر المسؤولين هو التضرع إلى العلي القدير أن يسقينا الغيث ولا يجعلنا من القانطين.

وقد علمت الجريدة أن هناك تدخلات من أجل تمكين الفلاحين من مياه السقي لتجنب الاحتقان الواقع في صفوفهم خلال الأيام القليلة المقبلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*