Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » أخبار الفساد » المراسل الصحفي حسن بزيوي يمثل أمام المحكمة الزجرية بعين السبع –الدر البيضاء

المراسل الصحفي حسن بزيوي يمثل أمام المحكمة الزجرية بعين السبع –الدر البيضاء

حسن المرتادي

يمثل يوم الاثنين 23/09/2019 الأخ حسن بزيوي-كاتب فرع الاتحاد الاشتراكي بأفورار وناشط إعلامي ونقابي (عضو المجلس الوطني للنقابة لولايتين  ،وكاتب إقليمي للنقابة بأزيلال لولايتين..) وذلك بسبب شكاية مباشرة تقدم بها رئيس الجماعة على اثر نشر مقالة تلخص شكاية صادرة عن تنسيقية لثلاثة أحزاب بالمنطقة يدينون من خلالها مجموعة من الخروقات والتجاوزات التي أكدت الشكاية أنها سببت متاعب وتعطيل للتنمية المحلية ولمصالح الساكنة بصفة عامة وكعادته اختار رئيس الجماعة اللجوء الى أسلوب الترهيب والتخويف من أجل إسكات كافة الأصوات التي تجهر بالحق والتي لها غيرة حقيقية على المصالح العامة للبلدة في حين تأتي ردود فعل الرئيس وليست هذه هي المرة الأولى ليقدم نفسه كضحية من خلال حيتيات مطبوخة بحنكة للشكاية و كشخصية فوق العادة وبالتالي يعتبر جميع القواميس والمفاهيم اللغوية والسياسية عبارات تشهير ومس بالسمعة السياسية مستنبطا بذلك الإيحاءات المرغوب فيها من طرفه ليؤلبها كما يشاء الى قدح وقذف وسب في حقه كشخصية عمومية سياسية مقدسة وهي خط أحمر ولا يجوز تجاوزه أو التعبير عن تدمر أو استياء بطريقة تدبيره للشأن العام وكل من تجرأ على سيادته يكون مصيره على حد تعبيره تسخسيخ وتكرفيص وجره إلى رحلات قسرية (سير أجي ) إلى الدار البيضاء مضيفا أن ذلك من أجل أن ينعم بتسييره للجماعة ولمصالح الساكنة كما يحلو له وكما يمليه عليه مزاجه ونرجسيته التي فاقت كل الحدود ،وكان حريا به وهو كمسؤول حزبي وسياسي أن يرد في إطار التوجهات العامة في إشراك المواطنين والانفتاح على كافة المكونات السياسية والفعاليات المحلية من خلال توضيح مسؤول أو بيان يفند ما تم توجيهه له من انتقادات واثبات عكس ذلك في إطار التمرين الديمقراطي الذي لا يفهم الرئيس من خلاله سوى (أن وبعدي الطوفان) .

وعليه فما رد الرئيس على :

  • انتقادات مبنى الرئيس المتواجد بحي بن دريهم أفورار ،وربطها بطريق معبدة جدا وواسعة كثيرا حتى العتبة ، في حين لا تزال دوائر وأحياء بأفورار في وضعية تردي كبير.
  • المقهى المتواجدة بالمنطقة السقوية ضدا على القانون المعمول به.
  • استغلال الملك العمومي واستفادة مستشار جماعي في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإحداث كشك وتوسيعه من خلال إشارته في الإعلان أن مساحة الكشك 9 متر مربع في حين أن المساحة المستعملة تتجاوز 80 م .

وهذا غيض من فيض من تراكمات خطيرة تهم عدة مجالات أخرى سنأتي على جردها بكل دقة وموضوعية نتوخى من خلالها فضح كل أشكال الفساد ووقف نزيف تجاوزات الرئيس.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*