Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » حوادث ووفيات » عصابة إجرامية تطلق النار على سيارة عائلية متوقفة، وتقتل راكبا على مشارف مدينة أزيلال

عصابة إجرامية تطلق النار على سيارة عائلية متوقفة، وتقتل راكبا على مشارف مدينة أزيلال

أزيلال أونلاين

 أقدمت عصابة في سابقة خطيرة من نوعها على اعتراض سبيل سيارة عائلية واطلاق النار على ركابها بمنطقة أغبالو  “نبوعلي” على مشارف مدينة أزيلال حوالي الساعة الواحدة من ليلة الجمعة 5 يوليوز الحالي، مما أدى إلى مقتل أحد الركاب وإصابة آخر بجروح متفاوتة.

وفي التفاصيل فبينما كانت سيارة من نوع “فورد ترانزيت” بيضاء اللون، تقل عائلة متكونة من ستة أشخاص، أربعة ذكور وسيدتين تتجه من بني ملال إلى أزيلال، وعلى مشارف أزيلال توقفت السيارة  في منطقة خلاء، وترجل منها المسمى ( م ـــ ألعيد ) شقيق السائق للتبول، قبل أن يباغته عنصران من عصابة  تتكون من أزيد من خمسة أفراد ملثمين كانت  تنصب كمينا وتتربص بالمارة ، حيث نشب عراك  بين الضحية وأفراد العصابة، ولما ترجل السائق لتخليص شقيقه من قبضة العصابة، اشتد العراك مما اضطر أفراد العصابة إلى أطلاق النار على الهالك من  بندقية صيد  قيل إنها من  صنع محلي، أصيب الراحل  الذي يبلغ قيد حياته  54 سنة اصابة خطيرة على مستوى ركبته، كما أصيب أيضا على مستوى الرأس، عجلت بوفاته قبيل وصوله للمستشفى الاقليمي بأزيلال، متأثرا بعد اصابته بنزيف حاد، في حين أصيب السائق بجروح متفاوتة، كما الحق الهجوم اضرارا بالسيارة. وهلعا ورعبا في صفوف باقي ركاب السيارة.

 فور الحادث هرعت مختلف الأجهزة الأمنية إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الاقليمي بأزيلال، كما استنفر الحادث أجهزة الدرك الملكي بأزيلال والشرطة العلمية التي حلت على عجل بالمستشفى لجميع المعطيات، وفتح تحقيق في النازلة.

هذا وكشفت مصادر محلية  أن العصابة الاجرامية، استعملت البارود في تنفيذ جريمتها، إضافة إلى الأسلحة البيضاء، والعصي والحجارة، لغرض سرقة أفراد الأسرة الضحية، حيث طالبوا الضحيتين بمساعدتهم على تجريد اقاربهم الذين مكثوا داخل السيارة، من ممتلكاتهم التي كانت بحوزتهم، وبعد رفضهما، دخلا معهما في عراك، انتهى بإطلاق النار عليهما.

 

عدد القراء: 5395 | قراء اليوم: 1

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*