الرئيسية » مظالم الناس » فلاحون تضررت مزروعاتهم يحتجون أمام دائرة أفورار للمطالبة بحصتهم من ماء السقي

فلاحون تضررت مزروعاتهم يحتجون أمام دائرة أفورار للمطالبة بحصتهم من ماء السقي

محمد كسوة

احتج مجموعة من الفلاحين المتواجدة أراضيهم الفلاحية على مستوى دوار بوقلات وأيت إعزة التابعة لجماعة أفورار وأخرى تابعة لجماعة بني عياط أمام مقر دائرة أفورار صباح اليوم الاثنين 25 فبراير 2019، بسبب عدم استفادتهم من حصصهم من ماء السقي لمدة تزيد عن أربعة أسابيع رغم قيامهم بالإجراءات المتعلقة بتسجيل الرغبة في الحصول على ماء السقي وحصولهم على وصولات مقابل ذلك تحدد عدد الساعات المحددة والتوقيت الزمني الخاص بذلك.

 غير أنهم ـ يضيف هؤلاء الفلاحين في تصريح للجريدة ـ يتفاجئون لحظة وصول التاريخ والساعة المحددين بانعدام الماء في قنوات الري، مما أثر على مزروعاتهم من حبوب وبرسيم وكذلك أشجار الزيتون، في الوقت الذي يصل فيه ماء السقي إلى مناطق أخرى خارج الإقليم.

 وصرح فلاح آخر أن السبب يرجع إلى العطب الذي أصاب “الميزان” على مستوى بوقلات مما يحرم الفلاحين بهذه المنطقة من حصتهم في ماء السقي.

وأضاف أحد المحتجين أن حرمانهم من ماء السقي بعد القيام بكل الإجراءات الإدارية الخاصة بذلك يكلفهم غاليا حيث تتضرر مزروعاتهم إضافة إلى ضياع أوقاتهم حيث ينتظرون الوقت المحدد ويذهبون إلى قولهم رفقة مياومين للقيام بمهمة السقي، غير أنهم يفاجئون بانعدام الماء لأن الصبيب في القناة الرئيسية غير كاف لكي يصر الماء إلى القنوات الثانوية التي تجوب الحقول، وطالب هذا الفلاح من المركز الجهوي للاستثمار الفلاحي تحمل كامل مسؤوليته في هذا الشأن، إذ ليس من المعقول ولا المقبول تسليم الفلاحين وصولات تحمل عدد ساعات السقي وتاريخه وزمنه، لكن لا وجود للماء على أرض الواقع.

إن حرمان الفلاحين على مستوى GM0  و GM1 ،GM2 ، GM3 ، GM4  دفعهم إلى اللجوء رئيس الدائرة لتسجيل شكايتهم في الموضوع، حيث قام السيد عبد الكريم كوريش رئيس دائرة أفورار باستقبال ممثلين عن المحتجين واستمع إليهم وقاموا بتسليمه شكاية في الموضوع، ووعدهم بمراسلة الجهات المعنية قصد التدخل لإصلاح هذا المشكل التقني بشكل استعجالي لضمان حقوق الفلاحين في ماء السقي.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*