Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » أخبار الجمعيات » جمعية رسالة لتنمية مهارات المرأة طنجة تدخل الفرحة على ساكنة أگلاف قيادة تاگلفت

جمعية رسالة لتنمية مهارات المرأة طنجة تدخل الفرحة على ساكنة أگلاف قيادة تاگلفت

زايد خابش

 قامت جمعية رسالة لتنمية مهارات المرأة طنجة يوم الأحد 23 دجنبر 2018  بزيارة ميدانية لقرية أگلاف قيادة تاگلفت إقليم أزيلال ،في إطار التعاون والقيام بأنشطة خيرية، وإيمانا منها بالدور المنوط بها دستورياً وتضامناً مع إخواننا وأهالينا في المناطق الجبلية النائية، وفي إطار المساعدة والتضامن الإجتماعي، للتخفيف من معاناة الساكنة بتقديم المساعدة الإجتماعية والقيام بمختلف الأنشطة لفائدة ساكنة المنطقة وتتمثل الأنشطة المذكورة فيما يلي :
توزيع قفف من المواد الغدائية وأغطية وملابس للأطفال والنساء ومواد للنظافة المنزلية و محافظ مع جميع لوازم المدرسة وكرسيين متحركين لذوي الإحتياجات الخاصة.

  تصل هذه المساعدات الإنسانية إلى مائة قفة لأسر أسكنتها الحاجة تحت شعار ” إرحم من في الأرض يرحمك من في السماء
من جهة أخرى تم لقاء تواصلي جد مهم بين الجمعيتين حيث أعربت جمعية أگلاف للتنمية والتواصل في شخص نائب الرئيس السيد سعيد بوطاهر عن سروره اتجاه ما قامت به جمعية رسالة لتنمية مهارات المرأة التي سخرت كل إمكانياتها وتحملت عناء السفر والتنقل من طنجة الى أگلاف لإنجاح هذه البادرة الطيبة التي أدخلت السرور على الساكنة، وشكر من خلال ذلك رئيسة الجمعية السيدة خديجة لتفقدهم أحوال إخوانهم بالمناطق المعزولة ، وأيضا على المجهودات التي يقوم بها أعضاء جمعية أگلاف للتنمية والتواصل ، كما شكر الفاعل الجمعوي السيد مراد العسولي الدي ضحى بالغالي والنفيس من أجل إنجاح هذه المبادرة الطيبة.


بدورها ألقت السيدة خديجة رئيسة الجمعية بكلمة شكر للجمعية المحلية على ما بذله من جهد لإنجاح هذا العمل الخيري ، وألقى بدوره الفاعل الجمعوي السيد مراد العسولي كلمته وشكر الجمعيتين على كل ما قاموا به من أجل إنجاح هذا العمل الخيري ، داعيا الجمعية إلى المزيد من مثل هذه الأعمال التي تهدف إلى التعاون و التآزر.


من الصعب على المرء ومهما أتي من فصاحة ، أن يترجم عن كل ما في قلبه من الشكر والتقدير والعرفان بالجميل. فاللسان عاجز عن إعطاء كل ذي حق حقه ، فمهما كانت الكلمات فلن تستطيع أن توفي سوي بعض حقوقهم علينا؛ ولكنه أقل الوفاء تحية وشكر لجمعية رسالة لتنمية مهارات المرأة على عطائم لحب الخير ، ومن المعروف أن عمل الخير له ثواب كبير عند الله عز وجل ولا يضيع عنده شيئا يكون خيرا وكل ما يحبه الفرد من نشر المحبة بين الناس جميعا.

عدد القراء: 542 | قراء اليوم: 1

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*