Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » اخبارمحلية » رائدات التعاون الوطني بأفورار يحتفلن بعيدي المسيرة الخضراء والإستقلال
SONY DSC

رائدات التعاون الوطني بأفورار يحتفلن بعيدي المسيرة الخضراء والإستقلال

محمد كسوة

بمناسبة الذكرى الثالثة والأربعين للمسيرة الخضراء المظفرة والذكرى 63 لعيد الاستقلال المجيد، نظم مركز التربية والتكوين بأفورار بشراكة مع جمعية تكانت للتنمية بأفورار إقليم أزيلال حفلا فنيا بهيجا تمجيدا للذكرتين الغاليتين التي تذكر الشباب ببطولات أبائهم وأجدادهم والتضحيات التي بذلوها في سبيل استرجاع المغرب  و استقلاله، وذلك مساء يوم أمس الأربعاء 14 نونبر 2018 بمركز التربية والتكوين بأفورار.

و افتتح الحفل  بآيات بينات من الذكر الحكيم تلاها على مسامع الحضور أحد براعم روض الأطفال التابع لجمعية تكانت للتنمية، بعد  ذلك وقف جميع الحضور لتحية العلم الوطني الذي قدمته مجموعة من رائدات المركز في لوحة فنية متميزة .

حضر هذا الحفل كل من السيد إدريس لمهورالمندوب الإقليمي للتعاون الوطني، والسيد عبد الرحيم الكحلاوي قائد قيادة افورار وخليفته،  والسيد المصطفى الرداد رئيس المجلس الجماعي والسيد حسن ثابت رئيس جمعية تكانت للتنمية ومجموعة من المواطنات والمواطنين ورواد ورائدات التعاون الوطني بجماعة افورار.

وفي كلمة لها بالمناسبة، أكدت السيدة مليكة عمراوي، مديرة مركز التربية والتكوين بأفورار أن هذا الاحتفال يأتي في غمرة احتفالات الشعب المغربي بهاتين المناسبتين الغاليتين، وسعيا منها لربط الناشئة بأمجاد وبطولات الآباء والأجداد في الدفاع عن استقلال الوطن ووحدته وكرامته.

ومن جهته أوضح إدريس مهور، المندوب الإقليمي للتعاون الوطني بأزيلال أهمية الاحتفال بهاتين المناسبتين الغاليتين، والتي نسترجع من خلالهما أمجاد المغرب وبطولاته في سبيل الدود عن حمى الوطن، مضيفا أن مؤسسة التعاون الوطني دأبت كل سنة على الاحتفال بهاتين المناسبتين الوطنيتين بدعم من السلطات الإقليمية والمحلية وبشراكة مع الفاعلين المحليين من جمعيات ومجالس منتخبة، مساهمة منها في التشبث بهويتنا المغربية واحتفالا بتاريخنا التليد.

ومن جهته، أبرز عبد الرحيم الكحلاوي قائد قيادة أفورار أهمية الاحتفال بهذين العيدين الوطنيين، التي من خلالها يتم من خلالها ربط الماضي بالحاضر، وتذكير الشباب ببطولات الآباء والأجداد في سبيل تحرير الوطن من قبضة الاستعمار، بالإضافة إلى كونهما مناسبتين من أجل تجديد آيات الولاء والإخلاص للعرش العلوي المجيد.

وفي ذات السياق، استحضر حسن ثابت رئيس جمعية تكانت للتنمية، ملحمة المسيرة الخضراء التي شارك فيها النساء والشيوخ والشباب، سلاحهم القرآن والعلم الوطني وصور جلاة الملك المرحوم الحسن الثاني، موضحا أنه بفضل هذه المسيرة تمكن المغرب من استرجاع أقاليمه الجنوبية، التي تنعم اليوم بالرخاء والازدهار والتنمية في جميع المجالات.

وأضاف رئيس الجمعية أن ذكرى عيد الاستقلال يعتبر مناسبة انتصرت فيها إرادة العرش والشعب، وهي مناسبة لاستحضار التضحيات الجسام التي بذلت في سبيل الدفاع عن الوطن وتحريره من براثين الاستعمار. 

واستمتع الحاضرون بفقرات فنية من تنشيط رائدات المركز وبراعم روض معية تكانت للتنمية، إثر ذلك تم توزيع دبلومات على الرائدات المتخرجات برسم الموسم الدراسي 2017/2016 في الحلاقة و الخياطة والفصالة العصرية لفائدة  41 مستفيدة وإقامة حفلة شاي على شرف المدعوين. 

وعبر رئيس جماعة أفورار السيد المصطفى الرداد للرائدات الحاصلات على دبلوم التخرج في أحد التخصصات المتوفرة بمركز التربية والتكوين بأفورار عن استعداد المجلس لتقديم يد المساعدة إليهن وذلك عبر تأسيس تعاونيات والقيام بأنشطة مدرة للدخل.

عدد القراء: 137 | قراء اليوم: 1

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*