Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » أخبار الفساد » فضيحة من العيار الثقيل مدارس عمومية بسوق السبت تستنجد بالقطاع الخاص

فضيحة من العيار الثقيل مدارس عمومية بسوق السبت تستنجد بالقطاع الخاص

مروان صمودي

قامت احدى المؤسسات التعليمية بالاستنجاد بالقطاع الخاص من اجل تخفيف الاكتظاظ الذي باتت تعانيه امام صمت الجهات المعنية خاصة المديرية الاقليمية لقطاع التعليم التي تسابق الزمن لانزال ما يسمى بتفعيل الخطاب الملكي حول التعليم الاولي

فبي سوق السبت اقدمت احدى المؤسسات التعليمية بالاستنجاد بالقطاع الخاص من اجل انقادها من الاكتظاظ المهول سيما ان المدرسة المعنية لم تعد قادرة على تحمل التدفق الكبير للتلاميذ المتمدرسين بعدما وصلت الطاقة الاستيعابية في بعض الاقسام الى 46 تلميذ في تكذيب صارخ للتوجهات الرسمية القاضية بالا يتجاوز العدد 30 الامر الذي وضع ادارة المؤسسة في وضع محرج دفع بها الى الاستنجاد بالقطاع الخاص الذي لبى الدعوة السنة الماضية ومنح قسمين لابناء الفقراء حتى لا يتم حرمانهم من التمدرس وهذا ما يضعنا امام العديد من الاسئلة تتعلق بنفسية التلاميذ المتمدرسين بالقطاع الخاص ونفسيتهم ثانيا وضعية اساتذة القطاع العام  المشتغلين بالقطاع الخاص والغير مراقبين اداريا ؟؟؟

انها الارتجالية وتعمد استهداف المدرسة العمومية وعبرها استهداف الفقراء واحقيتهم في تعليم عمومي ذات جودة عالية سيما ان المدرسة المقصودة تقع بحي الياسمين اي مدرسة الاندلس التي تستقطب ابناءحي دوار القدافي والرواجح ودوار سيدي بن عدي اي ابناء الطبقات المقهورة التي تعاني الويلات من اجل تمكين ابنائها من حق التمدرس ،هالته الفئات المحرومة ليس من حق التمدرس بل من البنى التحثية من ماء وكهرباء وقنوات الصرف الصحي وتقاسي صيفا وشتاءا في سعي من الجهات الوصية في امعان الاذلال ،هذا دون الحديث عن مشروع الاعدادية الثانوية التي تم اجهاضها لاسباب لا يعلمها الا ذاوي الاختصاص في تشلاهبيت

تنقل المدير الاقليمي ومسؤولي العمالة الى اولاد ايلول والسعي الى كراء مكازة لتلقين حوالا الشعب الابجديات الاولية في اقرا دليل على استخفاف هاته الجهات بابناء الفقراء ودليل اخر على ذر الرماد في عيون رئيس البلد في رسالة مفادها نعم اس لبينا الطلب واسمح لينا

اعدادية محمد السادس الاعدادية عجزت عن تحمل الاكتظاظ ،مدرسة الاندلس استسلمت للامر الواقع مسؤولين واهمين ومغلوب على امرهم ان لم نقل كراكيز،اعلام وجمعيات مجتمع مدني تمارس السياسة الكلبونية اي  جوع كلبك يتبعك انه التخبط الذي يؤدي ثمنه ابناء المقهورين والفقراء ثمنه عاليا وغاليا

ان تعجز مؤسسات التعليم العمومي في احتضان الفقراء لعار وان تعجز الجهات الوصية في توفير الظروف الملائمة لتمدرس جيد في ظروف اجود لدليل على انهيار ليس القيم فحسب بل اكثر واكثر

ملحوظة : للساعين لتمجيد الوالي الجديد والساعين وراء بركاته المالية اقول هزلت كما هزلتم

للساعين وراء بركات عامل الفقيه بن صالح وضريب البندير والعام زين ابنائكم هم الحلقة المقبلة

للساعين وراء رئيس المجلس الاقليمي اقول الدوام لله وانتم ادرى خبزة من فم العافية ولا كوميرة  من فم افسد المسؤولين على مسؤليتي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*