Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » اخبارمحلية » التاريخ ينهار بفم الجمعة..‎ وقد اعذر من أنذر

التاريخ ينهار بفم الجمعة..‎ وقد اعذر من أنذر

احمد ونناش

استيقظت ساكنة فم الجمعة صبيحة يوم الخميس 26 أبريل 2018 على وقع سقوط سور قنطرة” النقوب” الذي يعود بناؤه إلى سنة 1948،بسبب الامطار الرعدية التي ضربت بعض إقاليم المملكة . شارك في بنائها أمهر بنائي المنطقة أنذاك عن طريق الكلفة كما كانت تسمى.

قنطرة تعتبر الممر الرئيسي لعدة اتجاهات جماعة بني حسان وجماعة تابية بل أصبحت الممر إلى ايت ايت اعتاب وبني ملال.وكما قال لي أحدهم “لو حضر اليابانيون لحاروا في هندستها” ولصلابتها بدون حديد ولا اسمنت ،وكيف بقيت صامدة رغم مرور ملايين من مختلف وسائل النقل فوقها  .
وبالقرب منها” عين النقوب” الذي روى ضمأ الملايين من البشر وسقى الأشجار خاصة الزيتون ،وحول فم الجمعة إلى جنان يسر من رآها تعطي  خضرا وثمارا مختلفة الانواع.والذي كما يبدو سيسترجع تاريخة .
هي الذاكرة ،هي التاريخ للمنطقة ،وهي الرواج الاقتصادي للبلدة؛سقوط جانب منها خلخل تلك الايام الجميلة التي مازال الجميع يحن إليها ،وأعاد عجلة التاريخ إلى الوراء،كما هي مناسبة لتوسيعها أكثر.
وفي المقابل ،فبسبب تساقط هذه الأمطار الرعدية الأخيرة والغير المسبوقةفي البلدة، عرفت بعض المساكن القديمة انهيار بعض الأجزاء منها في مناطق متفرقة ،ولم تسلم جماعة فم الجمعة منها ،نظرا لقدم بنائها ،بحيث يشتغل الموظفون تحت رحمة القطرات المسربة من السقوف.وقد تدخلت السلطات المحلية لإيجاد الحلول المناسبة لبعض المتضررين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*