Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » أخبار الفساد » مواطنون من أيت أوقبلي يطالبون محمد السادس بتنقيل وترحيل عامل اقليم أزيلال

مواطنون من أيت أوقبلي يطالبون محمد السادس بتنقيل وترحيل عامل اقليم أزيلال

أزيلال أونلاين

في شريط توصل به الموقع ، طالب مواطنون من جماعة أيت أوقبلي  من جلالة الملك  محمد السادس بتنقيل  عامل اقليم ازيلال السيد محمد العطفاوي، لأنه السبب الرئيسي في كل المشاكل ، وأنه من شجع المجرمين على الفساد بعدم تفاعله مع شكايات المواطنين، وبتستره وسكوته على المشاريع المغشوشة  بالاقليم ، وقالو أنهم طالبو تدخل المجلس الأعلى للحسابات دون جدوى،كما طلبوا من عاهل البلاد ايفاد لجنة للمحاسبة، وأنهم بدورهم مستعدون لمحاسبتهم على أقوالهم وتصريحاتهم، وفي نهاية الشريط رفعوا شعار ” عامل أزيلال ارحل”

هذا وما يزال اعتصام ساكنة ايت اوقبلي أمام مقر الجماعة مستمرا لما يزيد عن أسبوع من الاحتجاج من أجل مطالب معيشية اعتبروها جد بسيطة، ومن أجل اثارة الرأي العام والسلطات الاقليمية والجهوية إلى التسيب الذي تعرفه دواليب الجماعة الترابية في تدبير أمور المواطنين، ووتسير المرفق العمومي ، وضربت مصادر من عين المكان أمثلة لهذا الفساد في مشروع الماء ( تبغوين) والذي انطلقت أشغاله لما يزيد عن 4 سنوات ، وهو ما جعل المواطنين يخرجون للمطالبة بمحاسبة المسؤولين عن الفساد / المهزلة الذي عرفه هذا المشروع، وأضافت ذات المصادر المقربة من المعارضة بالمجلس، أن أعضاء المعارضة عازمون على تقديم استقالة جماعة في حالة عدم محاسبة الرئيس والمولاة في الفساد الاداري والمالي الذي تعرفه الجماعة، وطالبو من السلطات الاقليمية  التدخل العاجل ، وعدم الوقوف موقف المتفرج على وضع سينفجر لامحالة وقد يأتي على الأخضر واليابس

وفي سياق متصل فقد اعتصم ايضا مجموعة من الاشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة أمام مقر الجماعة للمطالبة بالحق في التغطية الصحية ومجانية العلاجات، وبالحق في العيش الكريم ، فضلا عن محاسبة المنتخبين الذين يسيرون دواليب الشأن المحلي   

تعليق واحد

  1. السلام عليكم
    حقيقة عامل أزيلال أصبح………. لا نعمة على سكان ازيلال ايت اوقبلي خاصة، لقد راسلنا بأدلة قاطعة مرارا وتكرارا للحد من سلسلة المشاريع المغشوشة و أفضعها طبعا هو مشروع جلب الماء الصالح للشرب الدي استمر لازيد من أربع سنوات دون جدوى .الساكنة لازالت تعيش نفس المعاناة. نحن كمعتصمين ندرك عدالة قضيتنا سندافع عنها مهما كانت التكلفة فنحن لنا وسائلنا الخاصة سنتبناها مدام عامل الإقليم لا يبالي بل…… .. و اﻷيام بيننا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*