الرئيسية » الأخبار الرياضية » رجاء بني ملال يواصل سلسلة انتصاراته بهزمه لضيفه فريق الكاك .

رجاء بني ملال يواصل سلسلة انتصاراته بهزمه لضيفه فريق الكاك .

أ.عبد العاطــــي
     يواصل فريق رجاء بني ملال سلسلة نتائجه الجيدة بتحقيقه للإنتصار السادس ، و كانت الضحية هذه المرة هو فريق النادي القنيطري الذي هزمه بهدف نظيف برسم الدورة التاسعة من بطولة القسم الوطني الثاني.
فريق عين أسردون الذي فاز الأربعاء الماضي على  جاره فريق شباب قصبة تادلة بهدفين نظيفين برسم الدورة المؤجلة عن الدورة الخامسة ، أكد قوته أمام ضيفه الكاك و تفوق عليه بالأداء و النتيجة بهدف وحيد رغم هدر مهاجميه لسيل من الفرص السانحة للتسجيل و خاصة في الشوط الثاني ليرتقي إلى الصف الأول إلى جانب فريق يوسفية برشيد المتعادل بميدانه أمام فريق مولودية وجدة برسم نفس الدورة علما أن برشيد له مقابلة ناقصة أمام فريق سيدي قاسم.
فأمام حوالي 2000 متفرج من بينهم 100 مناصر للفريق القنيطري ، و بعد قراءة الفاتحة على روح اللاعب السابق لفريق الكاك       ” نقيلة ” الذي وافته المنية هذا الأسبوع ، انطلق الشوط الأول على صافرة الحكم عبد الواحد فتيحي من عصبة مكناس تافيلالت الذي كان تحكيمه ضعيفا في هذه المباراة حيث اتضح ذلك منذ الدقيقة 4 حين رفض هدفا صحيحا للملاليين بدعوى تسلل اللاعب الملالي أسامة إجروتن الذي لمسته الكرة قبل أن تدخل إلى الشباك القنيطري بعد خطأ فادح للحارس هشام علوش الذي لمس الكرة أولا ، رغم احتجاجات الملاليين.ضعف الحكم فتيحي و ارتباكه دفع اللاعبين إلى تجاوزه و الدخول فيما بينهم في مشاداة و ضرب متبادل مما اضطره إلى طرد القنيطري دوس سنتوس و إنذار خالد الوهابي من بني ملال في د38 . شوط لم يعرف محاولات واضحة للتسجيل من الطرفين و انتهى بالبياض.
في الشوط الثاني استغل المدرب الملالي رضى حكم النقص العددي للضيوف و هاجم لاعبوه من جهة اليمين بواسطة إجروتن الذي مرر كرة جيدة إلى عزيز النخلي الذي سجل بضربة رأسية هدف السبق للمحليين في د51 . و واصل الملاليون هجماتهم بعد تراجع واضح للضيوف إلى الوراء و خاصة بعد إقحام مهاجمين إضافيين من طرف المدرب رضى حكم و هما عبد الصمد نياني و إدريس بناني الذي ضيع فرصة ذهبية بعد انفراده بالحارس القنيطري و تسديده الكرة بجانب المرمى في د 68 ، كما قدف في يد الحارس علوش الذي حول الكرة إلى الزاوية في د 78 . لينتهي اللقاء بفوز مستحق للملاليين بهدف نظيف مكنهم من رفع رصيدهم إلى 20 نقطة محتلا الصف الأول بجانب فريق يوسفية برشيد.في حين تجمد رصيد القنيطريين في 8 نقاط .
تصريح المدرب الملالي رضى حكم:حاولنا تسجيل هدف مبكر لأخذ زمام المباراة لكن ذلك لم يتأت لنا إلا في الشوط الثاني. و قد استغلينا النقص العددي القنيطري لنواصل سيطرتنا و أقحمنا مهاجمين إضافيين لكننا ضيعنا فرصا سهلة لتعميق الفارق. المهم هو الفوز و التقدم في سلم الترتيب. أشكر لاعبينا على أدائهم الجيد.
 كواليـــس: – تعرض الزميل  عبد الرحمان ضريس معلق الإذاعة الوطنية لإستفزاز من طرف أحد حراس المنصة مما جعل جميع الصحافيين يستنكرون ذلك مطالبين رئيس الفريق الملالي بضرورة احترام رجال الإعلام و العمل على توفير الأجواء اللازمة لتأدية مهامهم.
        لم يتواجه الفريق الملالي و الفريق القنيطري منذ حوالي 4 سنوات بعد المباراة الفضيحة التي تقابلا خلالها في موسم 2012-2013 حين انهزم الملاليون بأربعة أهداف و اتهموا بعدها رئيس الكاك بشراء بعض اللاعبين الملاليين  فتحول الأمر إلى المحكمة التي بتت ببراءة المتهمين بعد سنة من المقاضاة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*