الرئيسية » أخبار الفساد » شاحنة تقتل تلميذة تدرس بثانوية الخوارزمي التأهلية بسوق السبت

شاحنة تقتل تلميذة تدرس بثانوية الخوارزمي التأهلية بسوق السبت

مروان صمودي

توفيت تلميذة تدرس بثانوية الخوارزمي التأهلية اثر حادثة سير تقشعر لها الابدان من فرط قوة الاصطدام اذ تناترت اشلائها في الشارع حيث وجد رجال الوقاية المدنية صعوبة في جمع الاشلاء التي تناترت على مساحة واسعة بسبب قوة ضربة الشاحنة من الحجم الكبير
الحادثة المؤلمة التي وقعت هذا الصباح للتلميذة( ا.س) يطرح مجموعة من الاسئلة الحارقة :


من يتحمل المسؤولية اولا واخيرا بعيدا عن لغة القضاء والقدر الذي لا نقاش فيه،من المسؤول والمتسبب في الحادثة المؤلمة والقاسية ؟،طبعا بعد سائق الشاحنة ،السلطات المحلية التي تهاونت عمدا تتحمل كامل المسؤولية في وفاة التلميذة لتخادلها وتهاونها وتواطئها المكشوف مع محتلي الملك العمومي،نعم مسؤولة اذ في الوقت الذي سارع فيه مسؤولوا مجموعة من المناطق في عملية تحرير الملك العمومي،سارع مسؤولو المدينة لاعتلاء منصات المهرجان والتهافت على الولائم واخدوالصور واهمال المدينة بشكل كلي


فوضى عارمة احتلال الملك العمومي بشكل سافر ،وامام انظار حاميها،الم يحن الوقت اذن لتتحرك هذه السلطات ،ام علينا انتظار ضحايا اخرين لنعلن المدينة منكوبة؟ ومادور العامل الجديد ان لم تكن له القدرة والسلطة الكافية لتفعيل العديد من مذكرات وزارة الداخلية والتي ظلت حبيسة رفوف العمالة او حبيسة رفوف باشوية سوق السبت؟
العامل ايضا مسؤول عن وفاة التلميذة ( ا.س( ودمها في رقبته نتاج تهاون موظفيه في تفعيل بنوذ المذكرات المنمقة ونتاج تهاونه في عدم محاسبة المتخادلين عن تنفيد نصوص المذكرات،للاسف سنستمر في الاحتجاج ،وستستمر السلطات على كافة المستويات في صم الاذان وسيتمر الوطن في تقديم القرابين ارضاء لاعيان ولوبيات المدينة وان لله وان اليه راجعون

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*