الرئيسية » أخبار الجمعيات » جمعية شباب ورلاغ تسدل الستار على دوري رمضان لكرة القدم وتنظم عملية إعذار لأطفال الأسر المعوزة‎

جمعية شباب ورلاغ تسدل الستار على دوري رمضان لكرة القدم وتنظم عملية إعذار لأطفال الأسر المعوزة‎

محمد كسوة

بمناسبة استعدادات الشعب المغربي للاحتفال بالذكرى 18 لعيد العرش المجيد ، نظمت جمعية شباب ورلاغ للتنمية و الثقافة و البيئة، بشراكة مع المجلس الجماعي لأفورار، حفلا ختاميا بمناسبة نهاية الدوري الرمضاني لكرة القدم المصغرة فئة كبار و صغار بدوار ورلاغ وذلك مساء يوم الأربعاء 5 يوليوز 2017 ، حضره رئيس المجلس الجماعي المصطفى الرداد و والمنتخبون ورؤساء جمعيات المجتمع المدني وجمهور غفير من ساكنة دوار ورلاغ والدواوير المجاورة.

كما نظمت ذات الجمعية عملية إعذار جماعي لفائدة 8 أطفال من ساكنة الدوار بتنسيق مع المندوبية الإقليمية للصحة و المركز الصحي لأفورار و السلطات المحلية و جمعية داء السكري أفورار، حيث تم توزيع هدايا على هؤلاء الأطفال صباح يوم الأربعاء بالمركز الصحي ، كما تكلفت بإجراء التحاليل اللازمة لهؤلاء الأطفال مع اقتناء الأدوية.

وعرف نهائي الدوري الرمضاني لفئة الكبار مباراة قوية بين فريق أمل ورلاغ و فريق الرابطة الفورارية ، انتهت لصالح الرابطة ب 3 أهداف لهدفين (3-2) مرت في أجواء طبعتها الندية والروح الرياضية العالية بين لاعبي الفريقين ، أما مباراة فئة الصغار و التي جمعت بين براعم أيت سري و النجوم الحمر ورلاغ فقد انتهت بفوز فريق أيت سري بهدفين للاشيء (2 – 0) .

وفي ختام هذا الحفل وزعت جوائز على الفرق الفائزة من الفئتين ، كما وزعت شواهد تقديرية لمجموعة من الفاعلين الجمعويين ، و شواهد تتويج للتلاميذ الناجحين في الثانوي التأهيلي و الثانوي الإعدادي.

و جدير بالذكر، أن هذا الحفل الكبير، لم يسبق له مثيل في دوار ورلاغ و يعتبر بداية موفقة لجمعية شباب ورلاغ التي أبانت على علو كعب أعضائها  في التنظيم ونكران الذات خدمة للصالح العام ، حيث كان هذا الدوري فرصة لتنشيط المشهد الرياضي بالدوار رغم الملعب الذي سهر شباب الدوار على تهيئته والذي لا يرقى لتطلعاتهم ، لكنه بالرغم من ذلك استطاع أن يحتضن مباريات على طول شهر رمضان.

وبهذه المناسبة يتقدم أعضاء جمعية شباب ورلاغ للتنمية و الثقافة و البيئة بجزيل الشكر لرئيس المجلس الجماعي على تعاونه و مساعدته الدائمين ، ولقائد مركز أفورار والطبيب الرئيسي للمركز الصحي والممرضين والمندوب الإقليمي لوزارة الصحة على دعمهم ومساعدتهم على إنجاح فعاليات هذا النشاط بدوار ورلاغ المتعطش لمثل هذه الأنشطة التنموية التي تشجع الشباب و تسعى لخدمة المصلحة العامة و تبويء الدوار المكانة التي يستحقها بين باقي دواوير جماعة أفورار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*