الرئيسية » أخبار الفساد » غليان بالسجن المحلي بازيلال سببه حيف و غطرسة و تجاوزات بالجملة لمسؤولي السجن

غليان بالسجن المحلي بازيلال سببه حيف و غطرسة و تجاوزات بالجملة لمسؤولي السجن

ازيلال اونلاين

تناقلت بعض صفحات التواصل الاجتماعي بالفضاء الازرق ما اسمته حيف و غطرسة و تجاوزات بالجملة لمسؤولي السجن المحلي لأزيلال ، وجاء في تدوينة نشرتها صفحة سميت بـ : “فضاء السجون المغربية” ، أن  مؤسسة السجن المحلي لأزيلال تعرف منذ الاعلان عن قيمة الساعات الاضافية حالة احتقان غير مسبوقة نتيجة كون اكثر من عدد الموظفين تضرروا ومنعوا من الاستفادة من هذه التعويضات، بعد تكالب كل من مدير المؤسسة ورئيس الامن والانضباط ونائبه ورئيس الامن الخارجي على تقسيم الغنيمة فيما بينهم، ومن قدم فروض الطاعة والولاء لهما، مما نتج عنه سخط داخل اوساط الموظفين مع تقديم اكثر من 30 طلب مقابلة في الموضوع نفسه الى السيد المدير الجهوي ولاعطاء اكثر التفاصيل : وهذ هي القائمة التي لم تحصل بتاتا على تعويض:

-عتيقة العراقي -محمد الداودي -مديحة-اسماء- البسعداني -الدحماني -زغزاغ – المومن………وما تبقى تختلف قيمة التعويض الدي حصل عليه ما بين 1000 درهم و 3000 درهم بدون الاعتماد على اية معايير المعمول بها بجل المؤسسات السجنية، لذلك فان موظفي السجن المحلي بازيلال يناشدون السيد المندوب العام على فتح تحقيق حول هذه المؤسسة بالذات لما فيها من ميز وتعسف في استعمال السلطة من طرف كل من المدير المسمى ايت منصور مصطفى ورئيس الامن والانضباط عبد الاله ونائبه زهير الناصري ورئيس الامن الخارجي امنصور الحسين ، وتهديد كل من قام بالاحتجاج او تقديم شكاية الى السيد المندوب العام، وفبركة وقائع واحداث وهمية وشهود الزور وتقارير كيدية للتجبر على الضعفاء من الموظفين، وطرح  كاتب التدوينة بعض الأسئلة الحارقة والاشكاليات العميقة التي تنم عن اختلالات خطيرة في التسيير والتدبير  بهذه المؤسسة السجنية النائية بجبال الاطلس المتوسط أهمها :

-هل من المعقول ان يقوم الموظف بحراسة البرج لاكثر من 6 سنوات متتالية دون تغيير مركزه؟؟؟  هل نتكلم هنا عن موظف او سجين ودفتر المهام شهيد على ما اقول……..

-هل من المعقول في ظل الحقوق الممنوحة للنزلاء لازال مسيروا هذه المؤسسة يعتمدون على التميز بين هدا عربي وهدا امازيغي بين الموظفين للاعطاء المسؤولية عوض الكفاءة والاقدمية اذن كيف الحال مع النزلاء ……………..

-هل من المعقول ان السجين هو من يقوم بالسهر على توزيع الادوية(القرقوبي) على النزلاء وسبق تقديم شكاية في الموضوع الى الدكتور ابطال بالادارة المركزية دون اي شيء ……………..

-هل من المعقول ان سجناء الكلفة اي (الكندني) هم من يقومون بتفيش المواد الغدائية اثناء ادخالها للزيارة وتركهم مع موظفتين في غياب تام لموظفي الحراسة والامن، هل النزيل لديه الحق أن يفتش تماما كما يحق للموظف؟؟ ارجعوا لدفتر المهام واستمعوا لكل موظف او موظفة سبق لهم العمل بالتفتيش………………….

-هل من المعقول ان تفتيش الغرف للنزلاء كما كان في عهد السيد بن هلشم اصبح الان يقتصر على تسجيله وهميا في دفتر التفتيش والتفتيش المضاد وهميا بدعوى الخصاص في الموارد البشرية ………………..

هل من المعقول ترك ما يناهز 25 نزيل من اصحاب الكلف مفتوح عليهم ليلا بدعوى قيامهم بتسخين الوجبات خلال شهر رمضان………………

هل من المعقول كلما تقدمت بطلب رخصة الى المسؤولين السابقين الا واجبت بالقول التالي خدم ولا عطيني التساع واش انا خدام في فيرمة ولا مؤسسة ديال الدولة ………………..

-هناك سؤال الى المسؤوليين المركزيين علاش الشواهد الطبية كثيرة في ازيلال ……………….واش ولد بركان لي خدام في ازيلال ما يشوفش والديه وولد تازة مني يجي وقت ديال الكونجي ديالوا يقول ليه خود غير 15 يوما فقط واش تيتخلص بالاورو باش يبقا غادي جاي………………….واش جهاز مبي 3 مني تيتباع ب 500 درهم فين دور المدير ورئيس الامن والانضباط ونائبه لي حاكر غير على الموظفات بالسبان والمعيور ……………………مني السجن فيه ثلاث احياء 2 مخصصة للرجال بشكل منفصل واخر للنساء ونجد ان السجناء يمرحون كيف يشاؤون ، واذا ما حدث ومنع احد الموظفين احد النزلاء الا  يجد نفسه في اليوم الموالي مسجلا بحراسة البرج حيث اصبح داخل المؤسسة بمثابة غرفة التأديب للموظفين …………..

اين دور التناوب على المراكز ……..اي هذه المؤسسة من إلقاء الكلمة الصباحية ورفع العلم الوطني حيث انني اقسم بالله العلي العظيم ان العلم الوطني لم يرفع بهذه المؤسسة لما يناهز 10 سنوات والله على ما اقول شهيد……………..وما خفي اعظم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*