Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » قضايا ومحاكم » رئيس جماعة أكودي نلخير وموالاته يحتجون داخل حرم محكمة أزيلال، واونلاين تجري حوارا للصم والبكم

رئيس جماعة أكودي نلخير وموالاته يحتجون داخل حرم محكمة أزيلال، واونلاين تجري حوارا للصم والبكم

الحسين العمراني

استأنفت جلسات المحاكمة التي يتابع فيها موقع أطلس سكوب ومديره لحسن أكرام أثر الدعوى التي رفعها باسم المجلس رئيس جماعة أكودنلخير ، صباح يوم الخميس 29 دجنبر الحالي بالقاعة الكبرى بالمحكمة الابتدائية بأزيلال، الجلسة عرفت أحداثا وتطورات مثيرة، حيث حشد الرئيس أعضاء موالاته، وبعضا من المواطنين، ونظموا وقفة احتجاجية داخل حرم المحكمة بالتزامن مع مثول “أكرام” أمام قاضي الجلسة، ورفع المتضامنون مع الرئيس لافتات ورقية دون عليها بالخط العريض ما يلي :

الاحتجاج داخل حرم المحكمة


ــ نحن مع صحافة نزيهة وذات مصداقية

ــ كلنا رئيس الجماعة الترابية لاكودي نلخير

ـــ نشر صورة رئيس الجماعة الترابية لاكودي نلخير على واجهة موقع أطلس سكوب يعد خرقا للظهير الشريف

ـــ أعضاء الجماعة الترابية لأكودي نلخير يستنكرون ما نشره أطلس سكوب، ويعلنون تضامنهم اللامشروط، ويعتبرون توظيف القذف والسب في المادة الصحفية خرقا لقانون الصحاف

ــ نطلب من إدارة أطلس سكوب المصداقية

وبعد نهاية الجلسة، استقت الجريدة تصريحا على مضض لرئيس الجماعة، الذي وعدنا باجراء حوار ثم تراجع عن الوعد، وأمام الحاحنا، أجرى معنا ربع حوار أو أقل , وأنهاه بطريقته الخاصة، قبل أن نطرح عليه أسئلة كانت ستحرجه حتما.

رئيس جماعة اكودينلخير في شبه حوار مع أزيلال أونلاين


أما فاطمة أيت عزيز نائبة الرئيس الاولى، فقد كانت مرتبكة ممن حولها، واشترطت لأجراء الحوار معنا عدم طرح الأسئلة، أي ما يشبه” حوارا للصم والبكم” ، وقالت في كلمة مقتضبة أنها مع احترام حرية الصحافة والرأي والتعبير، وايصال الحقيقة للمواطنين دون اعتبارات ذاتية أو شخصية، أو لأغراض عائلية أو عاطفية، وأضافت انه كان على اطلس سكوب الاستشارة قبل النشر، قبل أن تتوارى عن أعيننا..

نائبة رئيس جماعة أكودينلخير حوار الصم والبكم

سمير بيرو” النائب الثاني للرئيس، اجرى الحوار دون شروط مسبقة، وقال أن ما نشر من طرف اطلس سكوب فيه نوع من القذف والسب خاصة في نهاية المتاهة رقم 5، وأن ما نسب للرئيس فهي اتهامات مغلوطة، منها الحديث عن مسلكين طرقيين ، في حين لا يوجد إلا مسلك واحد وجد قبل 2003، ويوجد بجوار منزل الرئيس، ثم الحديث عن حفر 10 آبار والحقيقة هما بئران، أحدها نضب والثاني يستسقي منه المواطنون، ولم يؤكد إن كانت المعارضة هي مصدر تلك المتاهات التي تنشر، ثم عاد ليقول أنهم اكتشفوا من خلال التحليلات أن بعضها من المعارضة، وبعض ليس من المعارضة، وفي سؤال حول إقدام الرئيس على رفع هذه الدعوة غايتها اسكات المنابر الاعلامية، تردد سمير في الاجابة ، ثم استطرد نحن مع صحافة نزيهة وذات مصداقية، ولا نريد تكميم الأفواه، ونحن مع نشر الحقيقة ولو كانت خرقا…

وحول المدة الزمنية الكبيرة الفاصلة بين تاريخ نشر المتاهة 5 وتاريخ رفع الدعوة والتي قاربت السنة، قال سمير أنه لا يستطيع أن يوضح لنا الأمر وليس له بها علم، ونفى سمير أية خلافات شخصية للرئيس والمجلس مع لحسن أكرام، بل أكد أنه زميلهم تفصيل أكثر في الحوار التالي:

الجلسة تأجلت الى تاريخ 12 يناير المقبل، لفسح المجال للدفاع من اجل الاطلاع على شكاية تصحيحية تقدم بها دفاع المدعي.

لا تعليقات

  1. تعليق مكتوب بالعرنسية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*