Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » أخبار رسمية » ازيلال : عامل الإقليم يعطي انطلاقة الموسم الدراسي الجديد

ازيلال : عامل الإقليم يعطي انطلاقة الموسم الدراسي الجديد

ازيلال : عامل الإقليم يعطي انطلاقة الموسم الدراسي الجديد

أعطى عامل إقليم ازيلال علي بيوكناش رفقة بعض المصالح الخارجية والمنتخبين ومديري المؤسسات التعليمية ببلدية ازيلال ، في الأسبوع الماضي بمدرسة ازلافن الابتدائية ببلدية ازيلال ، الانطلاقة الرسمية للموسم الدراسي الجديد 2009/2010 ، والتي أعطى انطلاقتها الفعلية صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله في إطار – المبادرة الملكية مليون حقيبة – والتي سيستفيد منها هذه السنة أزيد من ثلاثة ملايين تلميذ .

واطلع عامل الإقليم مع الوفد المرافق له لشروحات النائب الإقليمي للتربية الوطنية على ظروف انطلاقة الموسم الدراسي الجديد والذي يتخذ كشعار هذه السنة – جميعا من اجل مدرسة النجاح – حيث قدمت للعامل معطيات معززة بالأرقام حول تطور أعداد الإجمالية للتلاميذ بالمؤسسات التعليمية.

أما المستفيدون من المبادرة حسب السلك والوسط على الشكل التالي:المستوى الابتدائي الأول حوالي 15560 تلميذ، الابتدائي الثاني حوالي 13913، الابتدائي الثالث حوالي 12520 تلميذ، الابتدائي الرابع حوالي 11291، الابتدائي الخامس حوالي 9869، الابتدائي السادس حوالي 9467، المستوى الإعدادي حوالي 3812، المبالغ المالية المخصصة للمبادرة ، النيابة الإقليمية بازيلال حوالي 9666533.00 درهم ، الكلفة الإجمالية للوازم 10377959.50 درهم، الواجب توفيره حوالي 716426.54 درهم.

وتميز الموسم الدراسي الجديد، بكونه يشكل سنة الشروع في تطبيق مقتضيات البرنامج ألاستعجالي – 2009.2012 – الذي وضع من اجل تصحيص وتدارك ماعترى تطبيق مشروع وإصلاح منظومة التربية والتكوين من اختلالات أو إعادة تنظيمه الحياة المدرسية بالمؤسسات التعليمية .

كما أن برنامج تيسير الذي باشرنه نيابة التعليم مع الجمعية المغربية لدعم التمدرس بعدة جماعات قروية للحد من طاهرة الهذر المدرسي بدعم الآباء والأمهات بحوالي 60 درهم في الشهر لكل طفل أعطى نجاحا باهرا من خلال التسجيلات .

ازيلال : هشام أحرار

لا تعليقات

  1. شكر ا لسيد العامل على هده المبادرة الممتازة و الغير المسبوقة .
    الا اننى نحن ساكنة تاكلفت نستنكر بشدة مايقوم به المقاول المكلف بتلبية مطالب تلاميد المستفدون من مبادرة مليون حقيبة .والتي أعطى انطلاقتها الفعلية صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله في إطار – المبادرة الملكية مليون حقيبة – والتي سيستفيد منها هذه السنة أزيد من ثلاثة ملايين تلميذ. منهم تلاميد مدارس تاكلفت.ومن المنبر نطلب من المسؤولين التدخل العاجل لانقاد هده الفئة . و الحد من هدر مال المبادرة الملكية.!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

  2. لماذا خدلتهم و طعنتهم بعد ان تلقوا صفعة من الديوان تأتينا بمقال عن العامل.
    صحفة تضرب في صحافة رغم اننا قرانا لك عن مقلات تبين انك عدت الى رشدك
    ها انت تعود لاحضان مدير الديوان الاستقلالي الاصل
    لن نسمح بالسرقات من مواقع جريدة العلم و لن نقرا لأي متملق نريد من يدق الخزان
    بادروا

  3. مراسل/ متتبع

    مادا بك ايها المراسل هل خدلك فعلا مدير الديوان في الحقيقة نحن كصحافة بازيلال انه من خيرات الناس ومسؤول في المستوى هو لايحب تخرويض

  4. من من الازللاليين يثق بالمسؤولين كلهم طينة واحدة في الحقيقة استطاعوا جلب كل الاقلام بدون استثناء
    لكن بدأ الوجه الحقيقي يظهر عليهم
    فهل اخوتنا الصحافة تستوعب الدرس ام لا
    اما عن الدي قال مدير الديوان مزيان .هذا ممكن الا ادا غواك و اسهب في الاظرفة معك ممكن اما مع المساكين فهو من اسوء الناس

  5. مدير الديدان قام بتصرف خبيث مع البوابة لهذا من الضروري اتخاد صيغة لرد الدين لهدا المسؤول
    و فضح تلاعباته و سوابقه عند احد المراسلين
    اين هي الكثيبة لم تكتب و لو حرفا ياكما الكثيبة تعمل في العمالة

  6. السلام
    عيد فطر مباركا سعيدا
    أشكر الأخ الذي استنجد بالكتيبة و أقول له أن الكتيبة ظلت دوما صمام الأمام لكل الأقلام المنفلتة من عقالها و الهاربة إلى الوراء نحو مظلة السلطة و مأدبات المصالح و يسيل من أقلامها مداد شديد الحموضة به تعفنات .لكن فيما يخص برنامج المسؤول يجيب كنت متأكدا أن السيد العامل لن يجيب لماذا ؟ أولا ليس من حق جهة إعلامية أن تحاسب العامل بهذه الطريقة لأن هناك مساطر إدارية تحكم عمله فعلا يمكن لجريدة أن تجري لقاء أقول لقاء و ليس أنت تسأل و هو يجيب و قد كانت الأسئلة فعلا بمثابة مساءلة و ليس أسئلة شبيهة بالأسئلة الشفوية بالبرلمان و لقد انقلب السحر على الساحر و ليسمح لي الإخوة في البوابة بدون أن ينزعجوا رأيي هذا و هم عودونا حرية التعبير لقد كان البرنامج موجها على حد قراءتي المتواضعة لمغازلة السلطة و المسؤول و التقرب منه و ذلك بحصول المكلفين به على طريق سيار إلى مكتبه دون ان يأخذوا في الحسبان أن هناك قوانين تنظيمية تحكم عمله فليس من حق أي كان أن يستجوب و يحاسب و يسائل بدون أرضية مسطرية .
    أرجوكم لا أدافع عن السلطة و لا أبرئها كما لا أتحامل على الإخوة في البوابة إنما أنبه أن ليس في الأمر إهانة لهذا المنبر برفض العامل الإجابة عن أسئلة حملت في طياتها تبطينا إيديولوجيا.
    كان بالأحرى أن تستقصي البوابة آراء القراء و تجمع أسئلتهم و توحدها في ديباجة واحدة و تطلب لقاء صحفيا ينجزه صحفي بالبوابة و يطرح فيه كل الأسئلة و تسجل أجوبة العامل و ذلك احتراما لأدبيات عمل كل قطاع
    لا داعي لتضخيم الأمور

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*