Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » طلب مساعدة » دمنات : بعد إهمال الوزارة الوصية لها ، الطفلة أسية القباش تناشد أصحاب القلوب الرحيمة

دمنات : بعد إهمال الوزارة الوصية لها ، الطفلة أسية القباش تناشد أصحاب القلوب الرحيمة

أسية القباش ابنة السبع سنوات من عمرها المنحدرة من دوار أيت معياض قيادة امنيفري دائرة ولتانة اقليم أزيلال تحتضر في صمت ووسط معاناة لا تنتهي في غياب أية مساعدة أو اهتمام من المسؤولين .

ذلك أن والد المعنية بالأمر اتصل بنا لأبلاغ صوته وندائه الى كل المحسنين والى وزير الصحة الحسين الوردي لعلهم يتدخلون لأنقاد ابنته التي ستضيع وسط بيروقراطية متفنة للمسؤولين عن قطاع الصحة العمومية .

حيث أنه منذ ما يزيد عن شهرين وهو يتنقل بين مدينة دمنات ومستشفى محمد السادس بمراكش والمختبرات الخصوصية مؤكدا أنه يلج المستشفى الجامعي المذكور في الساعات الأولى من كل يوم ولا يغادره الا في ساعات متأخرة ذون أي نتيجة تذكر .

حيث انه صرح لنا انه يسلم وثائق الملف الطبي لابنته للمسؤولين هناك وللأطباء وبعد تسويفات وسير واجي يطلب منه اجراء هذه التحليلات او هذا السكانير او الراديو وعند احضارها يطالب بإعادتها وهكذا دواليك لمدة شهرين مؤكدا انه صرف وباع كل ما يملك لعلاج ابنته الصغيرة ذون بداية علاجها بسبب اللامبالاة .

مؤكدا أن حالة ابنته تتدهور يوما بعد أخر وتحتضر أمام أعينه وهو عاجز عن القيام بأية خطوة أخرى بسبب ضيق الحال وعسره المادي فهو عاطل عن العمل وينحدر من عائلة فقيرة وعلاج أبنته المصابة بالسرطان يتطلب مصاريف طائلة لا قدرة له عنها .

وهو الأن يتوجه الى كل المحسني نوي الأرييحية والى وزير الصحة العمومية يلتمس تدخلهم ومساعدتهم لأبنته لتعالج ولتسترجع صحتها وابتسامتها والعودة الى صفوف الدراسة التي حصلت فيها هذه السنة على نتائج ممتازة جدا ولتبتعد عن فراش المرض الذي انهك جسدها النحيف.

فهلا تحركت الضمائر الحية ودوي القلوب الرحيمة ووزارة الصحة لانقاد هذه المسكينة.

أملنا كبير أن يحظى هذا النداء بتجاوب المحسنين واهتمام وزير الصحة لعلاج هذه الطفلة المعوزة.

والله لا يضيع اجر المحسنين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*