الرئيسية » أخبار الفساد » خطير. الوزير السابق أوزين يصف المغاربة بأبناء العاهرات ويتحدث عن فساده الإنتخابي

خطير. الوزير السابق أوزين يصف المغاربة بأبناء العاهرات ويتحدث عن فساده الإنتخابي

ازيلال اونلاين
سُرب تسجيل صوتي للوزير السابق محمد أوزين، المقال على إثر فضيحة ملعب مولاي عبد الله بالرباط ، يتضمن مكالمة هاتفية مع إبن عمه رشيد المرشح في الدائرة الثانية لحزب الإستقلال بجماعة واد إفران التي يترأسها أوزين، وذلك على شبكات التواصل اليوتوب والفيسبوك، حيث تم استدراج صهر حليمة العسالي إلى مجموعة من المواقف الخطيرة التي تمس بسلامة العملية الانتخابية بالجماعة وبممارسة الكذب على الناخبين وإعترافات خطيرة.
ويتضح من خلال المكالمة أن محمد أوزين يحاول الإتفاق مع ابن عمه من أجل إعداد مؤامرة و خطة لاستدراج عدد من الناخبين الكبار بالجماعة لمحاولة إعطاء الشرعية للوزير المعزول في جماعته.

كما يتضح أيضا أن أوزين هو من هرب المسمى ح.ابراهيم الذي كان موضوع شكاية لدى وكيل الملك بازرو يوم 7 غشت الجاري تقدم بها رضوان أغزاف أحد أشرس خصوم أوزين حيث تهجم عليه في حالة سكر الشيء الذي أدى إلى استنكار الساكنة لفعلة أوزين الذي كان عضوا في حكومة جلالة الملك. وبدل أن يقوم بتسليمه للعدالة قام بتهريبه، مؤكدا بذلك تواطؤه معه لتصفية حساباته مع جميع خصومه السياسيين.
ولم يخف أحد القياديين الحركيين الذي استمع للتسجيل أن تكون هناك نية مبية للفساد الإنتخابي بالجماعة بعدما اشتد الخناق على الوزير المقال، ونفور الناس منه .
وإعتبر ذات القيادي أن التسجيل بمثابة كارثة للحزب الذي تتحكم فيه حليمة العسالي وصهرها لكون الترشيحات للمناصب الوزارية لم تكن تأخذ في الحسبان الجانب التربوي و لأخلاقي أن كلام أوزين في التسجيل خصوصا عند نعته بعض أبناء جماعته بأبناء العاهرات يعد ضربة بمصداقية رجل السياسة في بلادنا و توجها نحو تمييع العمل الحزبي في الوقت الذي ينادي فيه جلالة الملك بضرورة تخليق الفعل السياسي و الرقي بالممارسة الحزبية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*