الرئيسية » بريد القراء » ومضات غفوة وبوح

ومضات غفوة وبوح


ومضات غفوة وبوح
نورة الصديق


غفوت للحظة

وخطواتي تتراجع للوراء ,

تثقلها كميات كؤوس

رشفتها رشفات …

و انسل الآخر إلى مابين

جلدي و ثوبي قطرات ..

و أنا أنتشي بجرعات

تسكنني في قصر وجد,

وتسمعني أغاني شهرزاد

وأرقص مع فارسها شهريار ,

أعترف بأني تناغمت ,

و أتنغم …

وأعانق الأرواح بالشطحات …

وحولي تطوف

عرسان نجوم في ليل سرمدي

لا يسمع فيه غير تراتيل آيات …

و الناس غرقى في سبات

عميق حتى طلوع نهار

غير آت ….

و أنا سكران

أراني لاأزال أخط

في بوثقة سكرات ,

أعترف بأني أسكن

عالما لملائكة عذارى

ترفرف بأجنحتها حولي

و بأني جسد جديد

بعث في فجأة

أرتع كما طفل

يحبو في أجمل روضات ,

و كم من خمر تذوقتها

ولا أحلى من طعم كاسات

و كؤوس مزاجها من تسنيم ,

تأخذني في أكفها

بعيدا

بعيدا

إلى أعلى عليين..

و ما أدراك ما عليون ؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*