الرئيسية » الأخبار الثقافية » بين الويدان : حفل تسليم شهادة التصنيفغلوبال جيوبارك لجيوبارك مكون بإقليم أزيلال

بين الويدان : حفل تسليم شهادة التصنيفغلوبال جيوبارك لجيوبارك مكون بإقليم أزيلال

محمد كسوة

تم مساء يوم السبت 15 نونبر 2015 بفندق الشمس بين الويدان وفندق وديان بإقليم أزيلال تنظيم حفل تسليم شهادة اليونسكو لجيوبارك ” مكون ” (Géoparc du M’Goun ) وذلك بحضور لحسن الداودي وزير التعليم العالي والبحث العلمي ، نائب رئيس اللجنة الوطنية للعلوم والتربية ، ومحمد فنيد والي جهة تادلة أزيلال ، ولحسن أبو لعوان عامل إقليم أزيلال ، صالح حمزاوي رئيس جهة تادلة أزيلال ، فليكس توتو ممثل اليونسكو بمكتب نيروبي ، ممثلة الشبكة العالمية للمنتزهات الجيولوجية ، المناري بوشعيب رئيس جامعة السلطان مولاي سليمان ، يحيى الخالقي عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بني ملال ، أحمد الزغال عميد كلية العلوم والتقنيات بني ملال وعدد من المنتخبين ورؤساء عدد من المصالح الخارجية وفعاليات من جمعيات المجتمع المدني وعدد من المهتمين .

ويأتي تسليم علامة “غلوبال جيوبارك” للموقع جيوبارك ” مكون” على إثر تصنيفه مؤخرا من قبل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو)، ضمن الشبكة العالمية للمنتزهات ، والتي تعتبر أول علامة تمنح لبلد على الصعيد الإفريقي والعربي .

و أكد السيد لحسن الداودي وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر في كلمة له خلال هذا الحفل أن الوزارة مستعدة للمساهمة في إحداث مركز للبحث العلمي بإقليم أزيلال، الذي سيمكن من التعريف أكثر بهذه الجهة وبالمؤهلات التي تزخر بها ، كما أوضح مجموع المشاريع الخاصة بالبنية التحتية وشق الطرق وتقويتها التي قامت بها الحكومة أو تعتزم القيام بها خلال السنة الجارية بإقليم أزيلال خصوصا وجهة تادلة أزيلال عموما والتي من شأنها أن تساهم في تنمية السياحة بالجهة وتثمين التراث المجالي ، كما ذكر الحاضرين بأحد رجالات المنطقة وهو المجاهد أحمد الحنصالي و الإسم الأمازيغي لمنطقة بين الويدان التي نظم بها هذا الحفل قبل تغييره وهو “تراست” .

وأوضح السيد والي جهة تادلة أزيلال أن هذا التصنيف جاء تتويجا لعمل دؤوب انطلق منذ 2005 ، تاريخ توقيع المعاهدة الإطار من أجل خلق المنتزه الجيولوجي ل”مكون” ، الذي استمر بنفس التعبئة والحماس ـ يضيف ـ من أجل توفير إطار مؤسساتي لمنتزه جيوبارك ” مكون ” وكذا تأهيله كي يلعب دوره كاملا ، سواء في حماية تراث المنطقة ، أوفي النهوض بالمجال الذي ينتمي إليه .

وأكد السيد الوالي أن نيل هذه الشهادة لن يكون سوى خطوة أولى في مسار بلورة مشروع أكثر طموحا ، يربط تنمية المنطقة بعمقها وتراثها الجيولوجي النادر .

جدير بالذكر أن مكتب الشبكة العالمية ل”جيوبارك إيماناسيون” التابع لليونسكو منح خلال الدورة السادسة للمؤتمر العالمي للمنتزهات التي عقدت من 18 إلى 22 شتنبر الماضي ب “ستونيهامر جيوبارك” بكندا، علامة ” GLOBAL GEOPARC” لموقع مكون”، وذلك من بين 11 موقعا جديدا تقع بسبع دول أوروبية وآسيوية (الصين، إسبانيا، البرتغال، الدنمارك، النمسا وفرنسا ).

وتضم الشبكة العالمية للمنتزهات 111 فضاء موزعا على 32 بلدا، حيث أن الحصول على هذه العلامة يتعين الاستجابة لمعيارين أساسيين، أولهما تقديم فضاء يتوفر على تراث طبيعي جيولوجي، ثقافي ومعماري غني ومتنوع، وثانيهما التوفر على بنية ناجعة للتدبير، واستراتيجية للتنمية الاجتماعية والاقتصادية معتمدة أساسا على أبعاد تتعلق بالسياحة المستدامة.

ومن المنتظر أن يشكل “جيوبارك مكون” بالمغرب، نواة للشبكة الإفريقية للمنتزهات الجيولوجية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*