Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الرئيسية » إبداعات الزوار » أن تــكـون … الإنسان الإنسان وليس أي إنسان.

أن تــكـون … الإنسان الإنسان وليس أي إنسان.


أن تــكـون … الإنسان الإنسان وليس أي إنسان.

قصيدة من ديوان (صمت الصمت) ل محمد علي انور الرگـيبي

أن تكون متسخ الجسد
رث الأسمال
وصحو الضمير
وصفي القلب
فأنت الإنسان الإنسان
***
أن تكون نقي الجسد
أنيق المظهر
جميل الثياب
وعديم الضمير
وقاسي القلب
فأنت الشيطان الشيطان
***
أن تحب أن تحلق في السماء
وتجوب الأرض والفضاء
وتعدو في الفيافي والبيداء
وتغوص في الأنهار
وعمق البحار
فأنت والحرية اثنان دون سواء
***
أن تحب أن تغور في الأدغال
وتسكن الكهوف والإطلال
وتمتطي الرياح والإعصار
فأنت والحقيقة الشاردة حال من الأحوال
***
أن تحب أن تشرب المياه العديمة
وتقتات من القمامات المتعفنة
وتمشي فوق الأوحال السائـلة
وتسبح في الأنهار الراكدة
فأنت إنسان الآثام الآثمة
***

أن تهوى الهوى والطرب
وتطرب للحن والنغم
وتعشق الشعر وجميل الكلام
فأنت بهذا إنسان ليس من العدم
***
أن تكون طيب الخلق
حميد السلوك
عفيف كريم
عفو رحيم
جميل الطباع
فأنت ذاك الإنسان الإنسان
***
إن تكون سيئ الخلق
حقود
حسود
غض
فض القلب لا ترحم
فأنت والحجر
الصلب الجلمود
وألا إنسان سيان
***
أن تكون نصير كلمة حق
دون سواها
وتقر بالذنب والخطيئـة
ولا تخجل لقولك والاعتراف
فهي شيم الإنسان الإنسان
ولست أنت الإنسان لولاها
***
أنت تحب نفسك لأجل نفسك
فأنت المغرور الأناني
الجاحد الناكر للإنسانية والإنسان
***
أن تحب نفسك من أجل الناس
وفي حب الناس وتقدير الناس
فأنت الإنسان المحب من الناس
***

أن ترعى المودة
ودفئ المحبة
وصدق الإنسانية
فأنت بإنسانيتك الإنسان الإنسان
***
إن أنت ترعى الإنسان الأخر
وتنشر المساواة و الإخاء
وتحارب الميز والإقصاء
وتناهض الظلم والافتراء
وتقاوم جبروت الطغاة الأقوياء
وترعى حق البسطاء الضعفاء
فأنت الإنسان الإنسان
من طينة الشرفاء النبلاء
***

إن أنت للحرية طواق
وللكرامة الإنسانية من العشاق
ولنبد القمع نصير
وفي درب النضال تسير
فأنت الإنسان الإنسان بالتقدير
أهل وجدير

أبوإلــياس

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*