الرئيسية » أخبار الفساد » درك أزيلال يحقق في تعرض أم حامل بدمنات لمحاولة اغتصاب من قبل والد زوجها نتج عنه إجهاض

درك أزيلال يحقق في تعرض أم حامل بدمنات لمحاولة اغتصاب من قبل والد زوجها نتج عنه إجهاض


درك أزيلال يحقق في تعرض أم حامل بدمنات لمحاولة اغتصاب من قبل والد زوجها نتج عنه إجهاض

لحسن أكرام

علمنا من مصادر مطلعة أن عناصر الدرك الملكي بالمركز القضائي بأزيلال، شرعت يوم الاثنين 15يوليوز الجاري، في التحقيق في حادث تعرض أم حامل بدمنات لمحاولة اغتصاب وتحرش جنسي من قبل والد زوجها، نتج عنه إجهاض، وفي تصريح أكد عم الضحية فاطمة أبو علي، أن المشتكى به”م ت” والد زوجها، استغل فرصة غياب زوجها، ليحاول اغتصابها في وقت متأخر من الليل.

وأكدت الضحية فاطمة في شكاية وجهتها لوكيل الملك لدى المحكمة المركزية بدمنات، أن المشتكى به، قام بتاريخ 12يونيو الفارط، بالهجوم عليها بغرفتها، كما حاول التحرش بها جنسيا، وهي حامل في شهرها السادس.

واتهمت الضحية والد زوجها بالتسبب لها في إجهاض، وأوردت في شكايتها لوكيل الملك أن جنينها سقط منها مباشرة بعد تعرضها لحادث محاولة اغتصابها بغرفتها من طرف المشتكى به، الذي يقطن بمنطقة سورن بالنفوذ الترابي لجماعة سيدي يعقوب بدائرة دمنات.

والتمست الضحية من وكيل الملك بالمحكمة المركزية بدمنات في شكاية سجلت بمركز النيابة العامة بدمنات تحت رقم 421/13بتاريخ 3يوليوز الجاري، بإحضار المشتكى به(والد زوجها)، في حالة اعتقال، وطالبت بالحكم عليه بأقصى العقوبات الجاري بها العمل في شأن التحرش الجنسي، مع الاحتفاظ بجميع حقوقها المدنية.

وذكرت مصادر من منطقة سورن أنه تم دفن الجنين بعد حادث الإجهاض، وأضافت المصادر، أن زوج الضحية، لم يتقبل رواية زوجته، بعد أن أخبرته والدته بالحادث، حيث قام بطردها من المنزل، ما جعل هذا الأخير يستنكر ما لاقته ابنته من سوء معاملة، رغم تعرضها للتحرش الجنسي من والد زوجها.

وأفادت مصادر أن النيابة العامة بأزيلال، أمرت الضابطة القضائية بالمركز القضائي بأزيلال، بفتح تحقيق في حادث تعرض الأم الحامل سالفة الذكر لمحاولة اغتصاب وتحرش جنسي نتج عنه إجهاض، وأضافت المصادر، أن عناصر الدرك الملكي بسرية دمنات أحالت ملف القضية على ابتدائية أزيلال، بعد استماعها لأطراف القضية.

لا تعليقات

  1. في الحقيقة يجب على السلطات أن تكون حازمة في مثل هذه الملفات، حيث أن زنا المحارم ارتفعت بشكل مهول في هذا الإقليم، وهذه ظاهرة خطيرة ، اللهم استر ونحن في رمضان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*