الرئيسية » حوادث ووفيات » أزيلال : بحيرة بين الويدان تبتلع ضحية ثانية في ظرف ثلاثة أيام(مستجدات(

أزيلال : بحيرة بين الويدان تبتلع ضحية ثانية في ظرف ثلاثة أيام(مستجدات(

في الوقت الذي مازالت عملية البحث جارية عن جثة طالب الماستر والذي غرق بمياه بحيرة بين الويدان على مستوى دوار أيت علي أمحند يوم الجمعة 5 يوليوز الحالي ، حيث كان يسبح بمعية رفيقة له تدرس إلى جانب الضحية بمراكش، تقول مصادر أنها إبنة مسؤول قضائي رفيع يعمل بآسفي و يقطن بمراكش.

مياه البحيرة ابتلعت مرة أخرى بعد زوال يوم الأحد 7يوليوز الجاري على مستوى منطقة أغنبو شابا يبلغ من العمر 26 سنة، مجاز يدعى قيد حياته رشيد بن خليفة من بني ملال، و فور علمها بالخبر هرعت السلطة المحلية ورجال الدرك الملكي لواويزغت إلى عين المكان، و أفادتنا مصادرنا أن الضحية الثاني كان يسبح رفقة صديقه الذي نجى بأعجوبة من موت محقق اثر تلقيه مساعدة من مجموعة من الأشخاص كانوا في عين المكان.

هذا ولم يفلح رجال الوقاية المدنية من انتشال الجثة رغم أن عمق المكان الذي غرق فيه لم يتجاوز خمس أمتار مما يدل أن المياه جرفته إلى العمق و سبق أن ناشدنا الجهات المسؤولة حراسة أماكن الاصطياف بالبحيرة و خصوصا في فصل الصيف


مياه بحيرة بين الويدان تقدف جثة الشاب الذي غرق بها و المنحدر من بني ملال

كما سبقت الإشارة غرق بمياه بحيرة بين الويدان على مقربة من المكان الذي يدعى أغنبو مساء يوم الأحد 7 يوليوز الجاري شاب مجاز يبلغ من العمر 26 سنة ينحدر من بني ملال و لم تفلح ضفادع الوقاية المدنية من انتشال الجثة و حوالي الساعة الحادي عشر من يوم التلاثاء 9 يوليوز الجاري قذفت المياه جثة الضحية بنفس المكان الذي غرق به و تم إخبار رجال الدرك الملكي لواويزغت و السلطة المحلية فتم نقل الجثة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي ببني ملال في انتظارظهور جثة الشاب الذي لقي نفس المصير قبل هذا الحادث المؤلم و المنحدر من مراكش.

محمد أوحمي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*