الرئيسية » مواقف وأراء

مواقف وأراء

دولةالجزائر ودولة المغرب بين الاسم والمسمى

محمد إنفي أستسمح كل الأخوات والإخوة المغاربة الغيورينعلى وطنهم ومواطنتهم؛ كما أستسمح كل الإخوة الجزائريين والجزائريات الذين يحركهم نفس الشعور(أي الغيرة على الوطن) في نضالهم الهادفإلىإعطاء معنىللاسم الذي تحمله دولتهم، من خلال تحويلها من دولة عسكرية إلى دولة مدنية؛أستسمح هؤلاء وأولئك ببدء الحديث عن الجزائر،عملا، من جهة، بما نحن معتادون عليه من سلوك نحو الآخر الذي نعطيه الأسبقية في المرور ...

أكمل القراءة »

حقوق الممرّض بين الدّولة الاجتماعيّة والمرسوم المشؤوم.

     حالم من يعتقد أنّنا سنشهد في يوم من الأيام مسؤولا حكوميّا يقوم من تلقاء نفسه بتحريك المياه الرّاكدة في القطاع الذي يشرف عليه وتصفيتها بعد ذلك، لإحقاق الحقّ وليس تحت ضغط الاحتجاج، وبالتّالي فالحقّ يُؤخذ ولا يُعطى، بل يُنتزع انتزاعا، ذلكم هو التدافع، وهو سنّة من سنن الحياة البشرية التي لا تتخلف ويشار إليها في قول الله تعالى في سورة البقرة:(وَلَوْلا ...

أكمل القراءة »

الفساد في المغرب يزداد

سبتة : مصطفى منيغ من عشرين سنة والفساد مرحلة بعد أخرى يتجدَّد ، ليبلغَ الآونة وما بعدها مِن أيام أوْجَ حَد ، ناشداً التقدُّم بهذه الدولة إلى الخلف غير مُكتفي مهما مخطَّطه امْتد ، جاعلاً من أيّ خيمة  للإصلاح تُقَام بغير أوتاد ، تَدخُّل بسيط مِن حُرَّاس استمراره يُسقِطها عن عِناد ، ما داموا بالفساد يُقَدَّم لمقاماتهم الرفيعة لبَّ الحصاد ، ...

أكمل القراءة »

المغرب لا تَنْمِيَّة لا تَرْبِيَّة لا طبيب

سبتة : مصطفى منيغ قوانين على الفقراء في الأقصى وبقسوة تُطَبّق ، وحقوق بتبريرات سياسية لا إنسانية تُزْهَق ، وكل يوم لا يُسْمع إلا ذاك المسؤول السامي سَرَق ، من خيرات الوطن وما بتصبَّب عن الشعب المكافح من عَرَق ، بوسائل عند استعمالها يكون لجميع القيم والأعراف قد اخترق ، إعلام رسمي يطبِّل بما لرؤوس متتبِّعيه بالصُدفة شَق ، بوصفه المغرب الرسمي ...

أكمل القراءة »

قراءة في رائعة الفن المغربي “المثل العالي”

كثيرة هي القصائد الشعرية والأغاني الدينية التي تتغنى بخصال الحبيب المصطفى (ص) وحبه ومدحه والصلاة عليه والشوق إلى زيارة مقامه الطاهر في خير البقاع. ومن تلك الأغاني رائعة “المثل العالي” للثلاثي المغربي الرائع المرحومون أحمد الطيب لعلج في كتابة الكلمات، وعبد القادر الراشدي في الألحان، واسماعيل أحمد من حيث الغناء، فاجتمع بذلك في الأغنية من العبقرية المغربية ما لم يجتمع ...

أكمل القراءة »

هل المغرب مُستَقبَله مُرْعِب ؟؟؟

سبتة : مصطفى منيغ روَّجوا ولازالوا يروِّجون أن المغرب الذي يحكمونه دولة عظيمة ، هم على حق إن كانوا يقصدون بذلك أنها محتضنة أكبر نسبة من طبقة تعيسة ، فقيرة مجرَّدة من الحقوق ذي حياة بئيسة ، بها الأمراض بمختلف الأصناف من خطيرة إلى معدية متربِّصة ، بها العدالة الاجتماعية وما شابهها على جميع الأصعدة غير مُنصفة ، بها الارتشاء ...

أكمل القراءة »

عودة إلى المؤتمر الوطني التاسع للاتحاد الاشتراكي

محمد إنفي كان بودي ألا أهتم إلا بما يشغل الاتحاديات والاتحاديين حاليا؛ ألا وهو التحضير للمؤتمر الوطني الحادي عشر، بدل أن أعود إلى المؤتمر الوطني التاسع للحزب، خصوصا وأنني خُضت في هذا الموضوع في مناسبات عدة، إما بهدف دحض افتراءات بعض الإعلام المضللوالمتحامل على الحزب وقيادته، وإما من أجل الرد على بعض الاتحاديين الذين، لحسابات شخصية، اختاروا الإساءة إلى حزبهم. ...

أكمل القراءة »

المغرب والوَضْع المُتْعِب

سبتة : مصطفى منيغ من لا يحترم حرية إبداء الرأي لا يحترم أصلاً حقاً مُهِماً من حقوق الإنسان ، ولنا في المملكة المغربية نصيب من هؤلاء المتربصين غايتهم تكميم فم أي كان ، لا يساير تصرفاتهم في الحكم مهما كان الميدان ، وكأنهم ولدوا للعيش فوق رؤوس العامة لا يهمهم قانون ما دامت بين أيديهم سياط أظلم سجَّان ، يقدمون ...

أكمل القراءة »

تدخين الكيف بين الرومانسية والتّضبيع.

       انقضّ على الغليون (السبسي) ولوازمه بسرعة قطّ كان يتربّص بفريسته، مغتنما فرصة مغادرة العمّ أحمد المكان لظرف طارئ، وهو أمر لا يتكرّر إلّا نادرا، حيث إنّ علاقة عمّه بالمجموعة المكوّنة من السبسي والمطوي وعلبة أعواد الثقاب لا تعرف الانفصام إلّا للضّرورة، فحتى الليل المسلّح بسكونه لا يستطيع قطع ذلك الحبل الدّخاني بين العدّة وصاحبها؛ فخلود الجميع إلى النّوم  يمنحه زمنا إضافيّا لممارسة طقسه المعهود كلّما انتبه ...

أكمل القراءة »

من هناك وهنا ن وقل هذا قدرنا

سبتة : مصطفى منيغ المغرب يحيا الزَّمن الضائع ممّا اقتطعه من المستقبل ، لإصابة جل ترتيباته وتخطيطاته بأفدح خَلَل ، حينما استقلَّ الرَّسمي المَخْزَني دون كَلَل ، بمصالح الملتصقة أوصافهم بأصحاب المعالي (من غير الوزراء) وألْقابهم القريبة من الإجلال ، ممَّن أدْخَلَت كثرة النِّعَمِ (التي حصدوها  دون زرع داخل هذا الوطن) على نفوسهم شبه المُقدّسة الملل ، فرحلوا لعاصمة الأضواء الاصطناعية ...

أكمل القراءة »